الخمار المرابط يدق ناقوس الخطر حول التهديد البيئي لمخلفات معاصر الزيتون بإقليم تاونات

0 257

وجه، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، الخمار المرابط؛ سؤالا كتابيا إلى وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، حول التهديد البيئي لمخلفات معاصر الزيتون بإقليم تاونات.

وأكد المرابط، في ذات المراسلة، أن قطاع الزيتون يعتبر من بين الأنشطة الفلاحية الحيوية التي يمتاز بها إقليم تاونات، إلا أنه يعرف عدة اختلالات بسبب غياب المراقبة الصارمة لمعاصر الزيتون وخاصة التقليدية منها، التي تطرح بشكل عشوائي نفايات المرجان بالمجال البيئي.

وأوضح المستشار البرلماني، أن الدراسات العلمية أكدت أن النتائج المترتبة عن التخلص العشوائي من هذه النفايات تتسبب في تدهور الغطاء النباتي وفي إتلاف التربة وتدمير الأغراس والنبات، بفعل أملاح البوطاس المتسربة من المرجان بكثرة، كما تتسبب في تلويث الفرشة المائية ومجاري المياه والسدود، والتأثير على الأسماك والطحالب وإضعاف الصبيب المائي وخنق قنوات الري.

وأضاف رئيس فريق “البام”، أن معاصر الزيتون التقليدية وغيرها بإقليم تاونات والنواحي لم يواكبها تفكير منهجي شمولي ومندمج في تدبير هذه النفايات وما تخلفه من آثار سلبية على المجال البيئي، مبرزا أنه اليوم بفعل المجهودات التي انخرطت فيها بلادنا في مجال المحافظة على البيئة، أصبح ضروريا وضع تصور لتدبير نفايات الناتجة عن معاصر الزيتون بالإقليم.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...