الدكتور محمد الشيخ بيد الله يسائل الحكومة حول ملابسات وفاة أكثر من 20 شخصا بمركز دار الخير بتيط مليل ..

0 624

وجـه عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين الدكتور محمد الشيخ بيد الله، سؤالا كتابيا إلى وزارة حقوق الإنسان، يطالب من خلاله الكشف عن الإجراءات الحكومية المتخذة لتحديد أسباب وفاة عدد من الأشخاص نزلاء دار الخير بمركز تيط مليل؟، وتسائل الدكتور محمد الشيخ بيد الله في نفس السياق إن كان قد تم فتح تحقيق لتحديد المسؤولين عن هذه الوفيات وربط المسؤولية بالمحاسبة كما ينص على ذلك دستور المملكة؟

وجاء في مضمون السؤال، أن وسائل الإعلام تناقلت وفاة أكثر من عشرين مواطنا ومواطنة منذ بداية هذه السنة (2019) بالمركز المذكور، وأوردت ذات الوسائل معطيات مخيفة إن لم تكن “إجرامية” كتوزيع أدوية منتهية الصلاحية على المرضى بأمر من القائمين على رعاية هؤلاء النزلاء وكخروج مريض من مستشفى ابن رشد مباشرة بعد عملية جراحية ثقيلة. والغريب أن مصالح تابعة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، يضيف السؤال، تدخلت لإثارة الانتباه إلى هذه الخروقات المخالفة لحقوق الإنسان وللأعراف المتبعة في العناية بالمرضى والأشخاص المتخلى عنهم، ولكن دون جدوى..

مراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...