الدكتور ورايس مرشح البام بالدائرة الفلاحية أثري- تافراوت المولود.. يرفع عهد خلق تنمية فلاحية شاملة بإقليم تزنيت

0 263

تعهد الدكتور محمد ورايس مرشح حزب الأصالة والمعاصرة بالدائرة الفلاحية لأثري، تغمي، أداي، وتافراوت المولود بإقليم تزنيت، بجملة من الالتزامات والمشاريع التنموية لفائدة فلاحي المنطقة، معتمدا على مسيرته العلمية المتميزة وخبرته التي راكمها من خلال تقلده لعدة مسؤوليات لإطارات مهنية ومؤسساتية.
 
وتشفع لمرشح حزب الاصالة والمعاصرة لانتخابات الغرفة الفلاحية ليوم الــ6 من غشت عن دائرة  أنزي، سيرته الذاتية المتميزة، لكونه فاعلا حقوقيا،  وإطار عال خريج معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة، ويزاول عمله بالقطاع الخاص، رئيس الغرفة الفلاحية الإقليمية سابقا بتزنيت، نائب رئيس الغرفة الجهوية للفلاحة، رئيس سابق للفدرالية البيمهنية المغربية للأركان، ورئيس الجمعية المغربية للمؤثر الجغرافي لزيت الأركان وهي ذات الجمعية التي قدمت طلب الترميز لمنتوج الأركان لكي يبقى اسم المنتوج بالمغرب.

يسطر المرشح البامي ورايس رؤية استراتيجية تنموية شاملة، لرفع الإكراهات التي تعيق التنمية الفلاحية بحكم أنه ترشح ليمثل منطقة  جبلية ذات خصائص جغرافية صعبة على حد قوله، ويضيف قائلا: ” أنه سيعمل على تنزيل استراتيجية فلاحية قائمة الذات تتوفر فيها شروط الإبداع والتبصر والتركيز على مردودية فلاحية من خلال أنشطة فلاحية ذات قيمة مضافة عالية.

وفي نفس السياق، نشر المرشح البامي برنامجه الانتخابي، على مستوى عدد من صفحات مواقع التواصل الإجتماعي، وعد من خلاله فلاحي الدائرة الفلاحية لأثري، تغمي، أداي، وتافراوت المولود بإقليم تزنيت، بالعمل على جعل التشجير المنتج برنامجا أساسيا للدائرة الفلاحية لأثري، تغمي، أداي، وتافراوت المولود، عبر خلق مشتل محلي لإنتاج الأغراس وإطلاق برنامج شامل للتشجير المكتف يهم الخروب، الأركان، الصبار والتين والزيتون والأعشاب العطرية والطبية عبر الاعتماد على الطاقات الشبابية الواعدة للمنطقة..

إلى جانب الدفع بالإستثمار  في المجال الحيوي الفلاحي والغابوي من طرف الشباب لاستغلال الفرص المتاحة من طرف المخطط الفلاحي الجيل الجديد ومن المؤهلات الطبيعية للمنطقة من أجل قطع الطريق أمام الريع الاقتصادي والبيئي للوبيات الرعي الجائر وسارقي ثمار الأركان.
وكذا العمل على جعل أنزي أحد الأقطاب الفلاحية المهمة بالإقليم عبر تنويع الأنشطة الفلاحية، ومداخيلها المادية، إلى جانب تعزيز وتقوية وتثبيت دور المرأة في النسيج الإقتصادي والبيئي عبر التأطير والتنظيم ودعم المبادرات الفردية والجماعية والنسوية.

بالموازاة مع ذلك، يتعهد الدكتور ورايس بتكثيف قطيع الأغنام والماعز المحلي لتمكين السكان من استغلال عقلاني للمجال الرعوي.
وسيواصل الترافع من اجل محاربة الرعي الجائر المدمر والخنزير البري، والعمل جاهدا على ادفع بتغيير بعض البنود السوداء من القانون 113/13 المتعلق بتنظيم الترحال الرعوي.

إلى ذلك، ورايس من كفاءات مناطق ”أدرار” المتميزة ، ورجل التواصل بامتياز وقدم الكثير لمنطقة أنزي وَيحضى باحترام الكبير والصغير..”، إذ كانت هذه إحدى شهادات فاعلين اقتصاديين رحبوا بترشحه، فيما وجه آخرون النصح لعموم مهنيي القطاع بنشر ملصقات دعائية لمرشح حزب الأصالة والمعاصرة مرفوقة بعبارة :” اختاروا  الأصح والأصلح اختاروا مرشح حزب الأصالة والمعاصرة”.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...