الدول الأعضاء في اللجنة الاقتصادية من أجل إفريقيا تشيد بمقترح تقاسم التجربة المغربية في التلقيح ضد “كورونا “

0 183

أثنى السفراء المعتمدون لدى اللجنة الاقتصادية من أجل إفريقيا التابعة للأمم المتحدة، عاليا، يوم الثلاثاء 23 فبراير 2021 بأديس أبابا، بمقترح تقاسم التجربة المغربية في التلقيح ضد (كوفيد-19).

وجاءت هذه الإشادة عقب مداخلة محمد العروسي السفير الممثل الدائم للمملكة لدى الاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية من أجل إفريقيا التابعة للأمم المتحدة، الذي ترأس، يوم الثلاثاء عبر تقنية التناظر عن بعد، اجتماعا لسفراء الدول الأعضاء في اللجنة الاقتصادية من أجل إفريقيا، والتي تميزت بتقديم تقرير أنشطة اللجنة خلال الفصل الأخير من 2020، من طرف أمينتها التنفيذية فيرا سونغوي.

وفي هذا الإطار، استعرض العروشي خلال مداخلته، التجربة المغربية في مكافحة (كوفيد-19)، حيث انطلقت الحملة الوطنية للتلقيح يوم 28 يناير الماضي في مختلف جهات المملكة، مؤكدا استعداد المملكة تقاسم تجربتها في مجال استراتيجية التلقيح في إطار التضامن الفعال لفائدة الدول الإفريقية الشقيقة.

كما ذكرت بعثة المملكة لدى اللجنة الاقتصادية من أجل إفريقيا التابعة للأمم المتحدة، أنه تمت الإشادة عاليا بالمقترح المغربي، وتم الاتفاق، في هذا الإطار، على تنظيم ندوة مشتركة مع دول أخرى، من أجل تقاسم التجارب في مجال استراتيجية التلقيح مع الدول الإفريقية، وذلك عشية إطلاق أول حملة تلقيح في إفريقيا.

كما تم تجديد التأكيد، خلال هذا الاجتماع، على اقتراح خلق منصة للخبراء الأفارقة في مكافحة الأوبئة بهدف دعم السلطات الإفريقية المختصة في حملاتها لمكافحة جائحة كوفيد-19، إضافة إلى دراسة مختلف التقارير المتعلقة بصفة مباشرة بالتنمية الاقتصادية في الدول الإفريقية التي تضررت بشدة من جائحة كوفيد-19.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...