السباعي … شباب البام مستعد لكسب رهانات المستقبل، وسياسات الحكومات المتعاقبة أزمت وضعية شباب جهة سوس

0 414

قال ممثل شبيبة حزب الأصالة والمعاصرة بجهة سوس ماسة، مصطفى السباعي، أن جهة سوس ماسة تبقى جهة تاريخية وعريقة أنجبت كفاءات وعلماء ووطنيين يخدمون الصالح العام، غير أن الحكومات المتعاقبة لم تنصفها.

وأضاف السباعي في لقاء تواصلي لحزب الأصالة والمعاصرة نظم اليوم الجمعة بمدينة أكادير، أن شباب جهة ماسة مستعد للاشتغال داخل الحزب بقوة، وينخرط في الدينامية التي يعيشها الحزب، مؤكدا أن شباب الجهة برمتها دفع الثمن غاليا جراء جائحة كورونا والتي عرت ضعف البنية الاقتصادية لجهة سوس ماسة، بسبب سياسات الحكومات المتعاقبة، والتي اتهمها السباعي بأنها ساهمت في عدد من المشاكل التي يعاني منها شباب الجهة اليوم مثل البطالة والتهميش.

في غضون ذلك، أكد السباعي أن الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، ستكون امتحانا حقيقيا، سواء على مستوى الترسانة القانونية وكذا جدولتها الزمنية “ثلاث استحقاقات في يوم واحد”، في ظل مشهد سياسي مضطرب ومتضارب فيما يخص مكونات الأغلبية، معلنا افتخاره وثقته في شباب حزب الأصالة والمعاصرة، هذا الحزب الذي كان سباقا لطرح سؤال الكفاءات، وطالب بضرورة اعتماد لائحة الكفاءات بمجلس النواب.

واعتبر ممثل شباب جهة سوس ماسة، أن حزب الأصالة والمعاصرة بات يشكل استثناء في الساحة السياسية وقويا بقيادة الأمين العام، والذي طرح مجموعة من القضايا بقوة ومنهجية شفافة في التزكيات، وهو ما منح الشباب إيمانا قويا بالسياسة مؤكدا أن شباب البام بجهة سوس مستعد للانخراط في المشروع المجتمعي للحزب، مؤكدا من جهة أخرى على ضرورة طي الخلافات وترك ما هو سلبي جانبا والعمل بشكل جماعي لإنجاح المحطات المقبلة تنظيميا وانتخابيا ودعم حزب الأصالة والمعاصرة.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...