السلطات الإقليمية بالمضيق الفنيدق تحصي العاملين القانونيين المغاربة بسبتة

0 226

أقدمت السلطات المحلية لعمالة المضيق الفنيدق خلال الأيام القليلة المقبلة، على إحصاء العاملين القانونيين بسبتة المحتلة، والمتوقفين عن عملهم جراء إغلاق الحدود البرية على مستوى باب سبتة.
مصدر كشف ل”بام.ما” أن هذه العملية شملت عدد من الأشخاص الذين يتوفرون على عقود عمل بسبتة، كما أن هناك حديث حول تلقيح فئات من هؤلاء الأشخاص بالغين من العمر على الأقل 55 سنة، وذلك تمهيدا لعودتهم إلى عملهم بالنظر للأوضاع المادية والاجتماعية الصعبة التي باتوا يعيشونها من هذا الإغلاق بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

ذات المصدر، أوضح أن محمد مهيدية والي جهة طنجة تطوان الحسيمة، عقد اجتماعا مطولا مع ممثلي هؤلاء العمال لمدارسة وضعيتهم الاجتماعية، لاسيما وأنهم يشتغلون منذ سنوات طويلة في إطار ما يسمى ب”العمال الحدوديين” غير أن إغلاق الحدود البرية، ساهم في تأزيم أوضاعهم الاجتماعية، وأصبحوا بدون معيل.

يذكر أن شرارة الاحتجاجات عادت مؤخرا إلى مدينة الفنيدق، حيث أقدم عدد من المواطنين المتضررين من إغلاق معبر تاراخال، على تنظيم وقفات احتجاجية بسبب ما يعيشونه من أوضاع صعبة بالرغم من إطلاق برنامج عقود عمل مع شركات بالمنطقة.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...