الشرقاوي والباكوري والزعيم يشاركون في انطلاقة أشغال تهيئة مركز جماعة رأس العين ويدشنون مركزا للشباب بالرحامنة

0 319
شارك كل من مصطفى الشرقاوي رئيس المجلس الإقليمي للرحامنة، وعبد السلام الباكوري رئيس جماعة رأس العين، والنائب البرلماني عبد اللطيف الزعيم، يوم الأربعاء 25 دجنبر 2019، (شاركوا) في إعطاء انطلاقة مشروع تهيئة المركز بجماعة راس العين بالرحامنة الجنوبية.
ومن جهته، أوضح مصطفى الشرقاوي أن مشروع تھیئة مركز جماعة راس العین سينعكس ايجابيا على المنطقة وساكنتها، بالنظر إلى المشاريع المهمة التي سيتم تشييدها، وتبقى من أبرزها الملعب الریاضی والإنارة والتبلیط، إضافة إلى إنشاء عدة فضاءات خضراء، والذي تقدر تكلفته بحوالي 9.385.743.00 ملیون درھم بتمویل من عمالة إقلیم الرحامنة وبشراكة مع المدیریة العامة للجماعات الترابیة، ووزارة الإسكان والتعمیر وسیاسة المدینة، والمجلس الإقلیمي للرحامنة، وجھة مراكش اسفي والجماعة الترابیة راس العین.

كما أكد المتحدث ذاته أن ھذا المشروع من شأنه إعطاء رونقا وجمالیة لھذا المركز لیرقى إلى طموح الساكنة، كما أنه سیساھم في تأھیل المجال لإستقبال مشاریع واستثمارات مستقبلیة، بالإضافة إلى تثمین الموقع الاستراتیجي للمركز المذكور، ومواكبة النمو والتوسع العمراني.

وفي ذات السياق، قام كل من الشرقاوي والنائب الزعيم والباكوري إلى جانب عامل إقليم الرحامنة، بتدشین مركز شباب رأس العین، یضم قاعة للموسیقى والمسرح، وقاعة للمعلومیات، وقاعة للتكوین، وقاعة متعددة الاختصاصات، وقاعة للألعاب الریاضیة والإدارة، والذي تطلب تشییده غلافا مالیا یقدر بـ 4,2 ملیون درهم بتمویل من عمالة إقلیم الرحامنة، وبشراكة مع الجماعة الترابیة راس العین.

 

 ویأتي ھذا المركز استجابة للتوجیھات الملكیة السامیة الداعیة إلى ضرورة إشراك الشباب كثروة حقیقیة في بناء النموذج التنموي، الذي تنخرط فیه المملكة، خاصة أن ھذه المنشأة وفرت لھذه الفئة فضاء ثقافیا وتربویا واجتماعیا وفنیا وریاضیا، سیمكنھا من استغلال ملكاتھا وإبداعاتھا في ھذه المجالات.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...