الشيخ بيد الله: مصيرنا مشترك وعلى الجزائر ألا تضيع فرصة الانخراط في الحوار مع المغرب

0 578

أكد محمد الشيخ بيد الله، المستشار البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة ورئيس مجموعة الصداقة البرلمانية بين المغرب والاتحاد الأوروبي، أن الجارة الجزائر مطالبة اليوم بطي الخلافات وفتح صفحة جديدة لمواجهة تحديات وإشكالات مشتركة، كما دعا إلى ذلك جلالة الملك محمد السادس في خطابه بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين للمسيرة الخضراء، موضحا أنه إذا ضيعت الجزائر فرصة الانخراط في حوار جاد مع المغرب سنضيع جميعا.

وشدد الشيخ بيد، في حوار له مع موقع “يورونيوز”، أن الخطوة التي أقدم عليها المغرب تعكس حسن النية ورغبة حقيقية في تطوير وتعزيز العلاقات بين الجانبين وتفعيل البناء المغربي وتعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين بشكل خاص وبين الدول المغاربية بشكل عام، مبرزا أن المغرب يعتبر مشاركة الجزائر في جولة المباحثات الأممية بشأن قضية الصحراء المغربية، شهر دجنبر القادم، ستكون نتائجه جد إيجابية على مستوى شمال أفريقيا عامة وبين المغرب والجارة الشرقية بشكل خاص.

وأوضح المستشار البرلماني، في ذات الحوار الذي بث أمس الأربعاء 21 نونبر، أن المغرب فتح نافذة كبيرة للتنسيق والتعاون مع الجارة الجزائر عبر رسالة واضحة تذكر الكل بما يجمع البلدين من المقومات المشتركة في أبعادها التاريخية والحضارية، قائلا في هذا الصدد “مصيرنا وتاريخنا وماضينا مشترك”، مبرزا أنه على الجزائر أن تتفاعل مع هذه الدعوة لكي لا نضيع على بلدينا فرص كبيرة.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...