الشيخ بيد الله يستفسر الحكومة حول بقايا مدينة “خيديس” الرومانية قرب مدينة سلا

0 290

طبقا لمقتضيات النظام الداخلي لمجلس المستشارين، وجه محمد الشيخ بيد الله، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بالمجلس المذكور، سؤالا كتابيا إلى وزير الثقافة والشباب والرياضة حول بقايا مدينة “خيديس” الرومانية قرب مدينة سلا.

وقال بيد الله، في ذات المراسلة، “إنه بمناسبة اكتشاف، كنز أثري، تحت الأرض بمدينة سلا في الأسبوع الماضي، أسائلكم عن مصير مدينة خيديس الرومانية التي تم اكتشافها سنة 1994 صدفة إبان بناء الطريق، التي تمر عبر عين أبريبري لربطها بالطريق السيار الرباط ـ فاس”.

وأضاف المستشار البرلماني، أن هذه المدينة الأثرية تقع على الجانب الأيمن لمصب نهر أبي رقراق تحت هضبة عبر أبريبي ويظهر منها “قبر إله التجارة”، وبتعليمات ملكية سامية تم الاتفاق على أن تشيد وزارة التجهيز متحفا لعرض ما تم جمعه من بقايا الخزف وبعض النقود وغيرها.

وقد عهد إلى جمعية أبي رقراق بمتابعة الملف ولازال قبر “ميركيور” قرب بناية قديمة يراوح مكانه وتلاشت بقايا الحمامات، ومن المعلوم أن هذا الأثر سيكون له نفع كبير عندما يتم فتح برج محمد السادس أمام السياح.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...