الصحافي والكاتب حكيم عنكر في ذمة الله

0 298

انتقل إلى جوار ربه، في الساعات الأولى من صباح اليوم (الأربعاء)، في إحدى مصحات الدار البيضاء، الصحافي والكاتب عضو اتحاد كتاب المغرب، حكيم عنكر، متأثرا بإصابته بفيروس “كوفيد-19” المستجد.

وازداد الراحل سنة 1968 بأولاد فرج بإقليم الجديدة، وهو حاصل على الإجازة في الأدب العربي، والتحق باتحاد كتاب المغرب سنة 2001، ثم اشتغل كاتبا وصحفيا بمجموعة من المنابر الإعلامية بالمغرب والخارج.

الخبر نزل كالصاعقة على زملاء وقراء الصحافي حكيم عنكر، حيث نعوه في تدوينات مؤثرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وإزاء هذا المصاب الأليم نتقدم لأسرة الفقيد الصغيرة والكبيرة بأصدق عبارات التعازي والمواساة القلبية، راجين من العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويرزق أهله وذويه الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا إليه راجعــــون

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...