الصناعة الوطنية والسلامة الطرقية ضمن اهتمامات الافتتاحيات

0 321

اهتمت الصحف الوطنية الصادرة، اليوم الاثنين 4 مارس 2019، بمواضيع راهنة، في مقدمتها الصناعة الوطنية، والسلامة الطرقية.

وهكذا، تساءلت صحيفة (أوجوردوي لو ماروك) “لماذا ننفق المليارات من العملة الصعبة على منتجات يمكن تصنيعها محليا”.

وأبرز كاتب الافتتاحية أن المغرب يستورد سنويا ما يزيد عن مليون جهاز تلفاز، وما بين 300 و400 ألف من الأجهزة الإلكترونية المنزلية، و10 ملايين من القمصان القطنية، و7 ملايين من الأحذية، وهي منتجات في متناول الصناعة الوطنية، بل تصدرها أيضا نحو أوروبا.

وتابع أنه إذا كان المغرب يصدر السيارات بشكل كبير، وأصبح هذا النوع من الصادرات يمثل أحد المصادر الرئيسية الثلاثة لجلب العملة الصعبة، فإنه بإمكان المملكة أيضا تجميع الثلاجات أو الشاشات المسطحة، وهي عملية أقل تعقيدا من تجميع السيارات أو تصنيع أجزاء من الطائرات.

أما بخصوص إشكالية السلامة الطرقية، فقد اعتبرت صحيفة (لوبينيون) أنه على الرغم من الجهود المبذولة لتعزيز السلامة على الطرقات، والتي توجت بانخفاض نسبي في عدد الضحايا برسم 2018، إلا أن الطرقات المغربية لا تزال من بين الأكثر تسجيلا لعدد الضحايا، من خلال حصيلة ثقيلة، سواء على المستوى المادي أو البشري.

وشددت على أن “معركة السلامة الطرقية، التي تظل تحديا إنسانيا لإنقاذ الأرواح، تمثل أولوية تتطلب إجراء تغيير مؤسساتي حقيقي من أجل ضمان تدبير بجودة عالية”.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...