العبدي يحث منتخبي “البام” إلى الانصات والتفاعل مع قضايا ساكنة سلا والحفاظ على جسور التواصل مع المواطنين

0 317

دعا رشيد العبدي عضو المكتب السياسي والأمين العام الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة، منتخبي “البام” بعمالة سلا، إلى العمل على تصحيح الصورة النمطية عن المنتخبين، من خلال الوفاء بالالتزامات التعاقدية مع المواطنين، وتكريس كل الوسائل و الامكانيات لخدمة الساكنة، و الاستجابة لتطلعاتهم.

العبدي وخلال اجتماع تنظيمي حضره محمد بنعطية النائب البرلماني عن الدائرة التشريعية سلا الجديدة ورئيس مقاطعة احصين، والنائب البرلماني عماد الدين الريفي عن الدائرة التشريعية سلا المدينة ورئيس مقاطعة بطانة، والعربي الرويش رئيس جماعة السهول، والمصطفى السالمي رئيس مقاطعة تابريكت، ومستشارو الحزب بتراب عمالة سلا يوم أمس الجمعة، بمناسبة مرور مئة يوم على استحقاقات 8 شتنبر الاخيرة، جدد التأكيد على أهمية أدوار ومسؤوليات المنتخبين في تنزيل الديمقراطية المحلية، و الاسهام في تحقيق التنمية، من خلال الترافع المنتج و الملتزم حول قضايا الساكنة.

رشيد العبدي، دعا المنتخبين إلى الحفاظ على جسور التواصل مع المواطنين، و العمل على استغلال التكنولوجيا الحديثة لابتكار طرق تواصل حديثة تضمن إطلاع المواطن على كل المستجدات في حينه، مع تمكين المواطنين من سهولة الاتصال بمن صوت لهم في الحالات التي تقتضي ذلك، وعندما يتعلق الامر بقضايا تهم فئة معتبرة من السكان.

عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، اقترح على المنتخبين تقديم حصيلة الأشهر الثلاثة من الولاية الانتدابية الحالية، و إطلاع المواطنين على القضايا التي تشتغل عليها المجالس المنتخبة كسنة حميدة تؤسس لعلاقة متينة بين المواطنين وممثيلهم في المجالس المنتخبة.

رشيد العبدي، نوه إلى جسامة المسؤولية الملقاة على عاتق منتخبي حزب الأصالة و المعاصرة في الجانب المتعلق بتقدير أهمية الانتماء لحزب الأصالة والمعاصرة، من خلال استحضار هوية الانتماء، وضرورة الإخلاص في العمل والوفاء بالوعود والبرامج التي قدمت باسم الحزب سعيا لتكريس ثقافة سياسية جديدة تفتح الباب لمصالحة المواطن مع الشأن العام و الحياة السياسية.

وخلال نفس الاجتماع، ذكر العبدي، منتخبي الحزب بأهمية تقوية الهياكل التنظيمية للحزب، و تنشيط الفضاءات و المقرات الحزبية، بعيدا عن العمل الموسمي المرتبط بالاستحقاقات الانتخابية.

و طالب رشيد العبدي المنتخبين بضمان فتح مقرات حزبية بجميع مقاطعات مدينة سلا، و الانصات لمشاكل و مطالب الساكنة، و العمل اليومي لخدمة الصالح العام، وتجسيد الأدوار المنوطة بممثلي الساكنة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.