العماري: الحكومة تنتظر التوجيهات الملكية للقيام بالأدوار المنوطة بها

0 670

اعتبر فؤاد العماري، النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، أن التكوين المهني شكل لفترة من الزمن بديلا يتيح للشباب إمكانية الحصول على منصب شغل والخروج من دائرة البطالة، مؤكدا أن هذا القطاع أصبح مؤخرا يجد صعوبة في تحقيق الأهداف والانتظارات المتوخاة منه.

وكشف العماري، في سؤال وجهه إلى كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الاثنين 10 دجنبر 2018 بمجلس النواب، أن معدل البطالة في صفوف خريجي التكوين المهني ارتفع بشكل مهول بالمقارنة مع نظرائهم من خريجي التعليم العام، حسب إحصائيات المندوبية السامية للتخطيط، متسائلا، في ذات الوقت، عن الآليات المعتمدة لأجل تجويد التكوين الذي يوفره قطاع التكوين المهني.

وطالب العماري الحكومة بإعادة النظر في الإستراتيجية المتعلقة بقطاع التكوين المهني لجعلها تواكب التحولات الاقتصادية ومتطلبات سوق الشغل وتمكين خريجيه من الحصول على فرص عمل تضمن لهم الارتقاء الاجتماعي، داعيا الحكومة إلى التسريع بالنهوض بهذا القطاع الحيوي عوض انتظار التوجيهات الملكية السامية للقيام بالأدوار المنوطة بها كما تفعل دائما.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...