العمري يطالب وزير النقل بفتح خطين جويين بين مطار مولاي علي الشريف ومطاري طنجة وبرشلونة

0 123

وجه النائب البرلماني عبد الله العمري، سؤالين كتابيين لوزير النقل واللوجيستيك حول فتح خط جوي بين مطار ابن بطوطة بطنجة ومطار مولاي علي الشريف بالرشيدية، والربط الجوي بين برشلونة بإسبانيا ومطار مولاي علي الشريف بالرشيدية.

وأكد النائب البرلماني أن المغرب شهد في الآونة الأخيرة انتعاشا مهما في توافد السياح من مختلف بلدان العالم، بفعل المكانة والسمعة الجيدة التي تحظى بها الوجهة المغربية في أهم الأسواق المصدرة للسياح، مشيراً إلى أن السياح الإسبان وكذا الجالية المغربية المقيمة بإسبانيا من أهم الوافدين للمدن المغربية، وبالخصوص مدن الجنوب الشرقي كإقليم الرشيدية، بفعل موقعها الجغرافي وتنوع المنتوج السياحي بين الطبيعة والثقافة (رمال – قصور – واحات – نقوش صخرية …)، وهو ما يساهم في تشغيل اليد العاملة وتحريك عجلة الاقتصاد المحلي والوطني وتنمية المحيط السياحي.

واعتبر النائب البرلماني أنه من أجل تسريع تدفق السياح والمساهمة في التنمية السياحية بمختلف مناطق الإقليم وجهة درعة تافيلالت عموما، من خلال الانفتاح أكثر على السوق الإسبانية، لابد من التفكير في فتح خط جوي مباشر بين برشلونة بإسبانيا ومطار مولاي علي الشريف بإقليم الرشيدية.

وفي ذات السياق، قال العمري، “تشجيعا للسياحة الداخلية بربوع الوطن، والتي تشكل رافعة مهمة وواعدة للتنمية السياحية والاقتصادية ببلادنا، أضحى من الضروري الرفع من الربط الجوي بين مختلف جهات المملكة لفتح آفاق التسويق المجالي لعدد من المناطق السياحية”.

وأضاف النائب العمري، “نظرا للإقبال الكبير للمغاربة على السياحة بإقليم الراشيدية، إذ يعد الإقليم، وجهة درعة تافيلالت عموما، وجهة سياحية وطنية وعالمية بفعل غنى مجالها الترابي كصحراء مرزوكة والواحات، فضلا عن التنوع الثقافي والإرث الحضاري الهام بقصورها وقصباتها”.

وزاد مسترسلا في سؤاله الكتابي، “تسهيلا للتنقل وتفعيلا للتنمية المجالية البين – جهوية لابد من انفتاح الربط الجوي لمطار مولاي علي الشريف بالرشيدية على الأسواق الواعدة للسياحة الداخلية كجهة طنجة، مما يحتم فتح خط داخلي مباشر مع مطار ابن بطوطة بطنجة”.

خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.