العود يكشف عن معاناة ساكنة جماعة تملالت بسبب انقطاع الماء

0 251

كشف عمر العود المستشار الجماعي عن حزب الأصالة والمعاصرة بجماعة تملالت بإقليم قلعة السراغنة، أن ساكنة عدة أحياء بمدينة تملالت اشتكت خلال الأيام الأخيرة وفي عز شهر رمضان وفي ظروف مناخية حارة، من انقطاع الماء الصالح للشرب وقلة صبيبه في المنازل الأرضية بالجماعة.

وأضاف العود أن الساكنة عانت الأمرين من ندرة المياه الصالحة للشرب وانعدامها في جل منازل الأحياء السكنية بمعدل أزيد من ثمانية عشرة ساعة في اليوم، مما اضطر العديد من المواطنين إلى اللجوء إلى اقتنناء المياه المعدنية لقضاء أغراضهم، ومنهم من استعملها للإستحمام بسبب الإرتفاع المفرط لدرجة الحرارة التي تشهدها المنطقة منذ عدة أيام.

وفي السياق ذاته، أبرز المستشار الجماعي بجماعة تملالت أن سكان المدينة عانوا خلال الأيام الأخيرة كثيرا جراء انعدام الماء، رغم الاتصالات التي قام بها مع ممثلي الوكالة التجارية للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب بتملالت، مطالبا السلطات الإقليمية ومسؤولي الإدارة الوصية بالتدخل العاجل ومساعدة الساكنة على تسوية وإصلاح وضعية القطاع.

إلى ذلك، أوضح عمر العود أن جمعيات الأحياء السكنية وفعاليات محلية، نظموا وقفة احتجاجية أمام مقر الوكالة التجارية للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب بتملالت، وذلك من أجل التنديد باستمرار معاناة السكان وعدم التدخل لحل الأزمة.

وللإشارة فإن المسؤول عن قطاع الماء قدم وعودا مباشرة بعد الوقفة الاحتجاجية بحل المشكل في ظرف 15 يوما، وذلك بربط بئر جديد بالخزان المائي لزيادة صبيب الماء بالمنازل في جماعة تاملالت.
إبراهيم الصبار