الغلبزوري: البام ومنذ التأسيس أولى الأهمية الكبيرة للتمكين السياسي للمرأة وإتاحة الفرصة أمامها للتواجد في مختلف المؤسسات المنتخبة

0 298

ثمَّن؛ الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة طنجة تطوان الحسيمة؛ السيد عبد اللطيف الغلبزوري، حضور كل النساء اللواتي قدمن من عمالتي وأقاليم الجهة؛ ضمن أشغال اللقاء التواصلي الجهوي النسائي؛ المنعقد اليوم السبت 21 ماي الجاري؛ تحت شعار: “تنظيم جهوي قوي من أجل التمكين السياسي للمرأة وإعداد نخب المستقبل”.

وقال الغلبزوري؛ متحدثا بحضور الأمين العام الوطني؛ السيد عبد اللطيف وهبي؛ ونائبه السيدة فاطمة سعدي؛ ونائب رئيسة المجلس الوطني للحزب؛ السيدة إيمان عزيزو؛ ورئيس الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة؛ السيد أحمد تويزي؛ وأعضاء المكتب السياسي: محمد بنعيسى؛ العربي المحرشي؛ إلهام الساقي؛ والبرلمانيين: قلوب فيطح؛ لطيفة لبليح؛ حورية ديدي؛ نادية بوزندوفة؛ عادل الدفوف؛ عبد الرحيم بوعزة؛ محمد العربي المرابط؛ وعضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني لمنظمة النساء؛ دة.زهور الوهابي؛ ورئيسة لجنة المساواة وتكافؤ الفرص بالمجلس الوطني؛ نبيلة بنعمر. وعدد من المنتخبات والمنتخبين والمناضلات والمناضلين مختلف عمالتي وأقاليم الجهة؛ (قال) إن النقاش بشأن التنظيم النسائي انطلق في الجهة قبل شهرين؛ بعقد لقاءين تواصليين بكل من العرائش والمضيق الفنيدق؛ والهدف هو تدارس واقع المنظمة النسائية ومستقبلها؛ لما لها من أهمية في الحزب بشكل عام.

وذكَّر الغلبزوري الحضور بكون البام أولى منذ لحظة التأسيس الأهمية الكبيرة للتمكين السياسي للمرأة وإتاحة الفرصة أمامها للتواجد في مختلف المؤسسات المنتخبة والإسهام في إدارتها وتدبيرها.

واستعرض المتحدث بالأرقام؛ مساحة تواجد الباميات في المؤسسات المنتخبة: محليا؛ جماعيا (رئاسة مجلسي جماعتين ترابيتين)؛ إقليميا وجهويا (6 مقاعد؛ منصب نيابة رئاسة مجلس الجهة؛ ومنصب رئيسة فريق البام بالمجلس). بالإضافة إلى ما تمثله أهمية حضور ومشاركة النساء على مستوى المكاتب المسيرة للجماعات الترابية والغرف المهنية …

طنجة: مراد بنعلي/ ياسين الزهراوي وعبد الرفيع لقصيصر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.