الفدرالية الوطنية لمطاحن الدقيق: لا خوف على احتياطي المغرب من القمح

0 1٬174

” ..المغرب يمتلك احتياطي من القمح يكفي لـ 5 أشهر ..”؛ الإفادة هنا صادرة عن رئيس الاتحاد الوطني لمطاحن الدقيق؛ عبد القادر العلوي، مؤكدا أن المغرب لديه مخزون قمح لتغطية خمسة أشهر من الاستهلاك بعد تلقيه معظم طلباته من أوكرانيا قبل بدء الصراع.

وقال العلوي إن المملكة تلقت 550 ألف طن من القمح الأوكراني اللين من طلبية من 600 ألف طن تمتد من نوفمبر إلى فبراير، وستسعى للحصول على مزيد من الإمدادات من أماكن أخرى.

واستطرد العلوي إفاداته بالإشارة إلى أن طاقة مخزون القمح تقدر بخمسة ملايين طن؛ وأن الحكومة تشجع المستثمرين على بناء المزيد من الصوامع وقدرات التخزين.

ويتوقع المغرب أن يرتفع الإنفاق على دعم القمح اللين بـ 15 بالمئة عن العام الماضي إلى 3.8 مليار درهم (410 ملايين دولار). قبل عام 2020، حيث كان متوسط تكلفة الدعم 1.3 مليار درهم.

ويمثل القمح الأوكراني والروسي 25٪ و 11٪ على التوالي من واردات القمح المغربي، بينما تتصدر فرنسا قائمة الموردين. وفي الموسم الماضي، كان المحصول الوطني البالغ 10.3 مليون طن أكثر من ثلاثة أضعاف ما كان عليه قبل عام.

من ناحية أخرى، ارتفعت واردات المغرب من القمح اللين بنسبة 8.7٪ إلى 3.97 مليون طن.

وعلى الرغم من أن التجار يعطون الأولوية للحصاد المحلي، إلا أن حوالي نصف محصول المغرب فقط يباع للمطاحن الصناعية، التي توفر 80٪ من احتياجات المغرب من القمح اللين، حيث يفضل بعض من صغار المزارعين توفير محصولهم لاستخدامهم الخاص.

يوسف العمادي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.