بلاغ توضيحي للفريق النيابي للأصالة والمعاصرة..

0 520

في سياق الدخول السياسي للموسم الحالي، وفي إطار الاستعداد للتفاعل مع مجريات الساحة السياسية والاجتماعية من موقع المؤسسة البرلمانية تشريعا ومراقبة وتقييما، وبعد الوقوف على مضامين خطاب صاحب الجلالة بمناسبة افتتاح الدورة الخريفية لهذه السنة، اجتمع صباح يوم الإثنين 14 أكتوبر 2019، فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، قبيل الدخول إلى جلسة الأسئلة الشفوية الأولى في هذه الدورة، للتداول في العديد من القضايا التنظيمية ذات الصلة بالرفع من مردودية أداء الفريق من جهة، والمناقشة التفصيلية للقضايا والمشاكل موضوع عدد من الأسئلة التي ستطرح على السادة الوزراء أثناء الجلسة.

وعلى هامش النقاط المدرجة في جدول الأعمال، تطرق أعضاء الفريق إلى تلك الحملة المغرضة التي تستهدف فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب ورئاسته، التي تشنها بعض وسائل الإعلام بالوكالة عن بعض الجهات، مستعملة في ذلك أحط أنواع التبخيس للعمل البرلماني والتشهير بممثلي الأمة والسعي إلى خلق أسباب الفرقة والدفع في اتجاه إضعاف المعارضة داخل مجلس النواب.

وفي هذا الإطار يعلن الفريق بكافة أعضائه أنه لا زال يشتغل بنفس وحدوي قوي، وفي إطار من الانسجام بين كل أعضائه ومكوناته، وكله عزم على مواصلة أداء مهامه البرلمانية من موقع المعارضة المتابعة للسياسات العمومية والمراقبة للأداء الحكومي والمساهمة في التشريع في مختلف الميادين والمجالات.

وإذ تنوه، رئاسة الفريق، بروح المسؤولية والجدية التي يتحلى بها كافة الأعضاء، دفاعا عن قضايا ومشاكل المواطنات والمواطنين، فإنها تدعو الجميع إلى عدم الالتفات إلى كل المحاولات اليائسة والبئيسة الهادفة إلى النيل من وحدة الفريق وقوته.

إمضاء

محمد أبودرار

رئيس الفريق