الفريق النيابي للبام يطالب بحضور أمزازي لتدارس صيغ معالجة إشكالية الأساتذة المتعاقدين

0 335

بعد أن بادر حزب الأصالة والمعاصرة، من خلال كل ما يوفره الدستور والقوانين من إمكانيات له كحزب معارض، للمساهمة في النهوض بوضعية الأساتذة المتعاقدين، وجه محمد اشرورو، رئيس الفريق النيابي للبام، طلبا إلى رئيس لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب بعقد اجتماع طارئ للجنة لتدارس موضوع إضرابات الأساتذة المتعاقدين.

وطالب اشرورو، في الرسالة الموجهة لرئيس اللجنة يوم أمس الاربعاء 27 فبراير 2018، بعقد اجتماع للجنة في أقرب الآجال الممكنة بحضور السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، وذلك لتدارس موضوع “تداعيات الإضرابات المتكررة للأساتذة المتعاقدين، وكذا التدابير والصيغ المقترحة لمعالجة هذه الإشكالية”، وذلك في إطار المهام الموكولة للجنة طبقا لمقتضيات النظام الداخلي لمجلس النواب.

وكانت الناطقة الرسمية باسم حزب الأصالة والمعاصرة خديجة الكور قد جددت التأكيد أن البام يدعم ويساند المطالب العادلة والمشروعة للأساتذة المتعاقدين، وأنه يصطف إلى جانبهم في الدفاع عن الاستقرار المهني والاجتماعي للمتعاقدين خدمة لتأهيل وإصلاح المنظومة التربوية الوطنية.

وأضافت خديجة الكور أن الحزب بمختلف هياكله ومؤسساته سبق أن عبر رسميا عن موقفه الرافض لنظام التعاقد، وهذا ما ترجمه في عدة محطات كل من فريقي الحزب بالبرلمان عبر اللجان الدائمة ومراقبة العمل الحكومي، سواء من خلال الأسئلة الكتابية أو في جلسات الأسئلة الشفهية أو تلك المرتبطة بتقييم السياسات العمومية.

سارة الرمشي