الفريق النيابي للبام يطرح قضايا مهمة خلال جلسة الأسئلة الشفوية ليومه الاثنين

0 337

طبقا لمقتضيات الفصل 100 من الدستور والنظام الداخلي لمجلس النواب، يعقد المجلس، اليوم الاثنين 31 دجنبر 2018، جلسة عمومية مخصصة للأسئلة الشفوية الأسبوعية، إذ من المرتقب أن يوجه الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة سبعة أسئلة مهمة يسائل من خلالها عدة قطاعات حكومية.

وهكذا تسائل النائبة البرلمانية حياة بوفراشن وزير الشباب والرياضة حول انتشار الحضانات الخاصة غير المرخصة، فيما سيتوجه النائب البرلماني عبد الرزاق الورزازي لوزير للتربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسؤال حول تقييم الوزارة لطبيعة المشاكل المرتبطة بإقرار التعاقد مع الأكاديميات، وكذا نتائج وضع مشاريع المؤسسات. فيما ستشرح النائبة فاطمة السعدي واقع سياسة وبرامج قطاع الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية لفائدة الشباب في سؤال موجه إلى وزيرة الأسرة والتضامن.

أما النائب حسين آيت أولحيان فيتطرق إلى واقع المناطق غير المكهربة بالعالم القروي، إذ يسائل الحكومة حول سياستها المرتبطة باستكمال كهربة هذه المناطق، فيما يسلط النائب مولاي هشام المهاجري الضوء على التدابير المتخذة لتقوية وتعميم التغطية بشبكات الهاتف النقال بإقليم شيشاوة، في سؤال موجه إلى وزير الصناعة والاستثماروالتجارة وللاقتصاد الرقمي.

كما ستسائل كل من النائبتين تورية فراج وغيثة بدرون كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية ووزير الشغل والإدماج المهني، حول سياسة الحكومة للوفاء بالتزاماتها المرتبطة بدعم الإمكانيات المالية المخصصة لمحاربة التلوث الصناعي، خاصة منها المعبأة في إطار صندوق مكافحة التلوث الصناعي والآلية التطوعية لمكافحة التلوث الصناعي المائي، وكذا حول وضعية المرأة العاملة وعن استراتيجية الحكومة بشأنها.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...