الفعل الحزبي، وقضية السكن .. من أبرز اهتمامات الافتتاحيات

0 139

اهتمت افتتاحيات الصحف الوطنية الصادرة اليوم الجمعة، 12 أبريل 2019، بمواضيع راهنة أبرزها، الفعل الحزبي وقضية السكن.

وهكذا، تطرقت جريدة “العلم” لآفاق لقاءات تواصلية نظمتها قيادة حزب الاستقلال بجهتي العيون-الساقية الحمراء، والداخلة- وادي الذهب، والتي اعتبر كاتب الافتتاحية، أنها اجتمعت فيها جميع شروط ومواصفات الفعل الحزبي، المؤثر على المستويات التنظيمية والتعبوية والسياسية كافة.

وأوضح كاتب الافتتاحية أن هذه اللقاءات تندرج، من جهة، في سياق اللقاءات الجهوية، التي نظمتها وأطرتها قيادة الحزب، ومن جهة ثانية، في سياق المبادرات الوازنة التي يقوم بها حزب الاستقلال، للتأكيد على مواقفه الثابتة المتعلقة بالوحدة الوطنية والسيادة الوطنية وللتصدي لمختلف المؤامرات التي تحاك ضد المملكة، مشيرا إلى أن هذه اللقاءات لا يمكن أن تحتمل حشرها في نطاق ضيق، لتفسير أو تبرير حسابات سياسية صغيرة.

من جهتها، تأسفت جريدة (أوجوردوي لو ماروك) للاهتمام الضعيف الذي يوليه المهنيون والسلطات العمومية للسكن الموجه إلى الطبقة المتوسطة. وأبرز كاتب الافتتاحية أنه إذا كانت هناك فئة مهتمة بشكل كبير بالسكن ومستعدة للانخراط في مشروع السكن إلى أبعد الحدود، فستكون حتما الطبقة المتوسطة.
وأوضح الكاتب أنه رغم تغير الواقع من مدينة إلى أخرى واختلاف السكن الفاخر في مدن كالدار البيضاء أو الرباط أو مراكش أو طنجة، عن مثيله بالمدن الأخرى، إلا أن الأمر يبقى نسبيا، مشيرا إلى أن المنعشين العقاريين أدركوا، اليوم، أنه في غمرة “هوسهم” بالسكن الاقتصادي والاجتماعي، أضاعوا على أنفسهم فرصة استغلال منتوج مربح للغاية، ألا وهو السكن الموجه للطبقة المتوسطة.