القايد: الشرعية هي التي تسير الحزب وعلينا التركيز على أوليات الإقليم وعدم الإنصياع وراء المصالح الشخصية.

0 311

اعتبر هشام القايد الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس مكناس، اليوم الأحد 07 يوليوز 2019 بدار الشباب بمدينة أزور، خلال المؤتمر الإقليمي لإقليم إفران، (اعتبر) أن هذا المؤتمر هو عرس نضالي يشكل أكبر رد على العبث الذي يمارسه البعض داخل وخارج الحزب.

وطالب القايد خلال المؤتمر الذي نُظّم تحت إشراف الأمانة العامة الجهوية للحزب بجهة فاس مكناس وبتسنيق مع الأمانة العامة للحزب، المناضلات والمناضلين بعدم إلتفات إلى الأزمة التي يعيشها الحزب، والتركيز على المشاكل التي يشهدها إقليم إفران، ومن أبرزها الهشاشة والفقر والبطالة، مشددا على أنه لن يدوم إلا الصحيح، وأن الشرعية هي التي تسير الحزب وهياكله وليس العبث وعدم المسؤولية والإنصياع وراء المصالح الشخصية.

إلى ذلك، أبرز الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس مكناس أن المؤتمر الإقليمي للبام بإقليم إفران الذي ينظم تحت شعار “الثقافة الأمازيغية ودورها في تحديث المجال السياسي”، شكل فرصة كبيرة لجمع شمل كل المناضلين والمناضلات، الذين تم تقسيمهم من قبل الأمانة العامة الجهوية السابقة.

إبراهيم الصبار