القرشي يبرز انخراط المجلس الإقليمي لأزيلال في دعم مشاريع تنموية لإعادة تأهيل الأحياء الناقصة التجهيز

0 346

أكد محمد القرشي رئيس المجلس الإقليمي لأزيلال أن مجموعة من أحياء المدينة تشهد عملية إنجاز مجموعة من المشاريع التنموية والتأهيلية، والتي تروم لتقوية البنيات التحتية المندرجة ضمن برنامج إعادة تأهيل الأحياء ناقصة التجهيز، وبرنامج تغطية التجمعات الحضرية بقنوات الصرف الصحي وتوسيع شبكة التطهير السائل، ومعالجة المياه العادمة والمحافظة على البيئة.

وأردف القرشي أن مشروع تهيئة الأحياء ناقصة التجهيز بمدينة أزيلال، الذي يتم إنجازه في حي التقدم وحي أوود وحي الداودي سعيد، يأتي في إطار برنامج مدعم من طرف المجلس الإقليمي بازيلال، وذلك بتكلفة مالية تبلغ 3.327.127.26 درهم، ومدة انجازه تصل إلى 10 أشهر.


وفي ذات السياق، كشف رئيس المجلس الإقليمي لأزيلال أن هذه المشاريع التنموية المهيكلة التي انخرطت فيها مدينة أزيلال والتي تتوخى النهوض بأوضاع الساكنة، من شأنها تغيير الصورة النمطية التي ارتبطت بالمدينة لعدة سنوات، مشددا على أن مدينة أزيلال أصبحت ورشا مفتوحا لمجموعة من الأوراش التنموية الكبرى، التي ساهمت في إعادة الاعتبار إلى هذا الإقليم الذي يعتبر عاصمة الأطلس المتوسط والكبير، وأن الجميع يشهد بالعمل الكبير الذي يقوم به المجلس الإقليمي لتحقيق التنمية والنهوض بجميع المحاور الطرقية والمائية، والصحية والتعليم والبنية التحتية، ودعم الأسر المعوزة والفقيرة والأشخاص بدون مأوى بأزيلال.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...