القطارات المغربية تدر مداخيل مستقرة لخزينة الدولة خلال الربع الأول من 2020

0 253

أظهرت الأرقام الإحصائية لبيانات إيرادات الربع الأول من العام الجاري أن المكتب الوطني للسكك الحديدية (ONCF) أنه لم يتأثر بتداعيات جائحة كوفيد 19.

وتشير هذه البيانات إلى أن قطارات المكتب الوطني للسكك الحديدية قامت بنقل 8.7 مليون مسافر خلال هذه الفترة، وضخت ما يراوح الـ 369 مليون درهم ، بزيادة قدرها 6٪ على أساس سنوي. مع تسجيل توقف حركة المرور في نهاية مارس ، وهو ما سينعكس على مداخيل الشعور الربع الثاني من عام 2020.

وفيما يتعلق بنشاط الشحن، فباستثناء حركة نقل الفوسفات ، فقد حقق عائدات بلغت 129 مليون درهم ، بزيادة 3٪ في نهاية مارس ، وهو ما يعادل حجم نقل يبلغ 2.2 مليون طن من البضائع العامة. فيما بلغت الإيرادات من نقل الفوسفات 296 مليون درهم ، بانخفاض 6٪ مقارنة بالربع الأول من عام 2019 ، مقابل حمولة 3.5 مليون طن

. وبالموازاة مع ذلك، كان المكتب الوطني للسكك الحديدية (ONCF) ، قد أعلن أنه عزز منذ الاثنين 1 يونيو 2020 ، عرض القطارات المكوكية السريعة (TNR) ، الذي تم الحفاظ عليه بسرعة منخفضة أثناء الحجز على محاور القرب كازا بورت سطات – كازا بورت الجديدة وكازا بورت الرباط – القنيطرة.

كما أفاد مسؤولو الـ ONCF الخميس الماضي في بيان صحفي أن عروض الخدمات سيرتفع من 20 إلى 40 قطارا في اليوم ، إلى جانب إعادة افتتاح محطتي الرباط أكدال وسلا تباركيه ، وهذا “في الامتثال التام للتدابير التي أصدرتها السلطات المختصة واتباع التطور التدريجي للطلب “.

وتحقيقا لهذه الغاية ، يضع المكتب نظاما صارما لتدابير الحماية والأمن الصحي مع الأخذ بقواعد جديدة للسفر “لدعم الاستئناف التدريجي لحركة المرور وضمان الظروف المثلى للسفر المحمي” .

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...