الكلايبي يستعرض التدبير العشوائي لمجلس مقاطعة عين السبع بالدار البيضاء في مختلف القطاعات

0 226

أوضح كريم الكلايبي عضو مجلس مقاطعة عين السبع بالدار البيضاء، أن فريق المعارضة بالمجلس عبر عن غضبه من الحصيلة الهزيلة للمنجزات رغم المبالغ المادية الكبيرة التي تتوصل بها المقاطعة من مجلس مدينة الدار البيضاء، والذي يشكل أربعة أضعاف منحة الولاية السابقة لمقاطعة عين السبع.

وأضاف الكلايبي أن جدول أعمال دورة مقاطعة عين السبع التي انعقدت أخيرا يفتقر إلى القضايا المهمة التي تستأثر باهتمام الساكنة، وفي مقدمتها مشكل النظافة حيث تنتشر الأزبال والنفايات في عدة أحياء وشوارع تراب المقاطعة، وهو ما من شأنه أن يشكل تهديدا للسلامة الصحية للمواطنين، خاصة المرضى والأطفال.

كما أبرز المتحدث ذاته أن مقاطعة عين السبع تعج بعدة دواوير الصفيح والتي لازالت تنتظر الإستفادة من مشاريع السكن الإجتماعي مند سنوات عدة، إضافة إلى المنازل القديمة التي لاتتوفر على تحفيظ عقاري، الشيء الذي بجعل ساكنيها مهددين بالإفراغ من طرف لوبيات العقار، خاصة بعدما تمت المصادقة على تصميم التهيئة.

إلى ذلك، شدد المستشار الجماعي عن حزب الاصالة والمعاصرة على غياب للمراكز السوسيو الثقافية ودار للشباب ومركز للإستقبال، مشيرا إلى أن الملاعب الرياضية للقرب تشهد هي الأخرى عدة خروقات، إذ يفرض على الشباب والأطفال مضطرين أداء مبالغ مالية مقابل الحصول على حصة لممارسة الرياضة.

وختم الكلايبي تصريحه بأن مسؤولي المقاطعة يمارسون سياسة الإقصاء والتهميش في إعداد وتتبع برنامج عمل مشاريع المقاطعة، وكذا استحضار منطق الولاءات في تعامل رئيس مجلس مقاطعة عين السبع مع الجمعيات، وهو ما تسبب في عدة نتائج سلبية.
إبراهيم الصبار