الكميلي يستعرض أهم المشاريع التنموية ويصف حصيلة المجلس الجماعي لبرشيد بالإيجابية

0 146

بسط عبد الرحيم الكميلي رئيس المجلس الجماعي لبرشيد، بعض المشاريع المنجزة من طرف المجلس الجماعي في إطار الشطر الأول من برنامج التأهيل الحضري لمدينة برشيد، والتي تم إعدادها في إطار تشاركي مع المجتمع المدني، مبرزا أن هدفها خلق ديناميكية اقتصادية حقيقية، حيث تم تعبيد 23 كيلومترا من الطرق، وترصيف مساحة تقدر بـ36 ألف متر مربع بالزليج، وكذا تجديد وتقوية شبكة الإنارة العمومية وتهيئة ملاعب القرب بغلاف مالي قدره حوالي خمسة ملايير سنتيم.

وأضاف الكميلي أن الشطر الثاني من مشروع تأهيل المدينة، والذي سينطلق في القريب العاجل بغلاف مالي قدره سبعة ملايير سنتيم، سيتم في إطاره إعادة بناء المركز التجاري القيسارية القديمة وسط المدينة مع الحفاظ على شكله المعماري القديم، وتهيئة مركز المدينة.

كما أبرز رئيس المجلس الجماعي لبرشيد أنه سيتم توسيع عدد من الأزقة بوسط المدينة، وإعادة إصلاح شوارع المدينة القديمة وشوارع الحي الحسني، وإعادة ترصيف شارعي الحسن الثاني ومحمد الخامس، وتهيئة الساحة المتواجدة أمام مقر العمالة، وتأهيل منشآت شبكة الإنارة العمومية لتقوية مستوى الإضاءة والإنارة العمومية بالمدينة.

إلى ذلك، شدد المتحدث ذاته على أن عمله لا يقتصر على التسيير الإداري، وإنما يمتد إلى البحث عن تمويل المشاريع والبرامج التنموية للمدينة، كمشروع تأهيل المنطقة الصناعية الذي ستساهم في تمويله وزارة الصناعة والتجارة بما قدره ثلاثة ملايير و200 مليون سنتيم، ومشروع تأهيل الحي الحسني والمدينة القديمة بشراكة مع وزارة السكنى والتعمير وسياسة المدينة بغلاف مالي قدره ثمانية ملايير سنتيم، ومشروع بناء مركب ثقافي بشراكة مع وزارة الثقافة يضم مسرح وقاعة وسينما وقاعة للاجتماعات.

وفي الإطار ذاته، أشار الكميلي إلى أنه يبذل مجهودات كبيرة في شتى المجالات خدمة للمواطن وتوفير سبل الراحة، منها توسيع المناطق الخضراء بإحداث الحدائق والمنتزهات العامة وفضاءات الألعاب للأطفال، مشددا على أن حصيلة مجلسه الجماعي إيجابية.
إبراهيم الصبار