الكميلي يناقش مشاكل وقضايا التجار ببرشيد مع الاتحاد الوطني للتجار

0 374

عقد عبد الرحيم الكميلي رئيس المجلس الجماعي لمدينة برشيد، يوم الأربعاء 23 يناير 2019 بمقر الجماعة، اجتماعا مع الاتحاد الوطني للتجار، وذلك بحضور باشا المدينة، وعدد من رؤساء المصالح الجماعية.

وناقش المجتمعون في هذا اللقاء الملف المطلبي للاتحاد الوطني للتجار، الذي تضمن مجموعة من القضايا والمشاكل المتعلقة بالتجار والحرفيين بالمدينة، أهمها مراعاة أوضاع التجار والحرفين اقتصاديا واجتماعيا، وحالة الركود التجاري، والعمل على التخفيف من وطأة معاناتهم، وذلك من خلال التخفيض من ثمن الرسوم الجبائية وسومة الاستغلال المؤقت للملك العمومي.

وفي السياق ذاته، وطالب التجار بوضع حد للباعة المتجولين والفراشة، واخلائهم من شارع عبد الله الشفشاوني بالحي الحسني وزنقة يعقوب المنصور بالمدينة القديمة، وإعادة تأهيل القيسارية القديمة، مع ضرورة هيكلة شارع محمد الخامس وشارع الحسن الثاني، بخلق مواقف للسيارات، إضافة إلى تثبيت كاميرات المراقبة في بعض أماكن التجمعات، وإلغاء تنظيم المعرض التجاري السنوي من طرف جمعية مهرجان برشيد.

ومن جهته، أكد عبد الرحيم الكميلي أن المجلس الجماعي لبرشيد سيقوم بعدة تدابير لحل جل مشاكل التجار، ومن بينها تمكين الباعة المتجولين من فضاء ملائم لمزاولة تجارتهم، وحماية الساكنة من مساويء التجارة العشوائية والحفاظ على جمالية المدن وفق معايير تحترم سلامة البيئة، ووضع حد للاكتظاظ وعرقلة السير بالمحاور الأساسية والحيوية بشارع الشفشاوني ويعقوب المنصور ببرشيد، وتنظيم نشاط الباعة المتجولين وتوفير الظروف الملائمة لممارسة أنشطتهم التجارية.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...