المجلس الإقليمي لأشتوكة أيت باها يساهم في تعزيز مستشفى أيت باها بجهاز متطور للتشخيص

0 316

في إطار شراكة بين المجلس الإقليمي لأشتوكة أيت باها الذي يرأسه محمد مطيع، وبعض الجماعات الترابية وجمعية أصدقاء المستشفى الإقليمي المختار السوسي، تم تزويد أخيرا، مستشفى أيت باها بجهاز تقني متطور للتشخيص بواسطة الأشعة، إلى جانب تسليم المصلحة 2000 من الكليشيهات المستعملة في عملية التشخيص، حيث كلف اقتناء هذا الجهاز مبلغا ماليا قدره 388 ألف درهم.

وتندرج هذه المبادرة في إطار حزمة من التدابير التي تم اطلاقها من طرف السلطات الإقليمية في الفترة الأخيرة، والتي تروم تعزيز العرض الصحي، لاسيما لفائدة ساكنة العالم القروي والمناطق الجبلية، وكذلك في سياق جهود تعزيز صحة القرب في ظل التعبئة الشاملة، التي يشهدها إقليم اشتوكة أيت باها للتصدي لانتشار فيروس كورونا المستجد والتخفيف من تداعياته.

ومن شأن هذه المبادرة أن تساهم بشكل كبير في تقديم خدمات جديدة ونوعية لفائدة ساكنة مركز أيت باها والجماعات الترابية المجاورة، خصوصا وأن عددا من طالبي الخدمات الصحية كانوا ملزمين بقطع مسافات طويلة، وتحمل الأعباء المالية للتنقل الى المراكز والمدن المجاورة بحثا عن خدمات التشخيص والعلاج.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...