المجلس الإقليمي لتازة…المسعودي يعطي انطلاقة عملية تنقية الأودية من ترسبات الأمطار والفيضانات

0 4,589

أعطى المجلس الإقليمي لتازة، الذي يرأسه عبد الواحد المسعودي، أمس الأربعاء 10 أكتوبر انطلاقة أشغال تنقية الأودية، التي تشهد فيضانات بسبب التساقطات المطرية التي غالبا ما تكون عاصفية في هذه الفترة من السنة.

وتأتي هذه الخطوة في إطار خطة عمل رامية إلى اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة من أجل حماية الساكنة من انعكاسات التساقطات المطرية المصحوبة بانجراف الأتربةوالفيضانات.

كما استفاد من هذه العملية على مستوى واد الأربعاء بمحاذاة مدينة تازة ودواوير أصدور والملحة وغيرها من النقط السوداء، التي يحاول المجلس الإقليمي التغلب عليها نهائيا.

وتنجز هذه الأشغال بواسطة آليات المجلس الإقليمي بهدف تنقية الأودية من الترسبات التي تخلفها الأمطار، وما تحمله من أعشاب وأتربة التي من شأنها أن تؤثر سلبا على مجاري المياه أو تحويل مساراتها، وهو ما قد يشكل مخاطر حقيقية على الساكنة المجاورة لهذه الأودية وعلى ممتلكاتها.

وتعتبر هذه الخطوة استمرارا لمجهودات المجلس الإقليمي، الذي ما فتيء بنهجها منذ انتدابه لفك العزلة عن المواطنين في مجموعة من المناطق النائية بمختلف أنحاء الإقليم، في أطار تقديم خدمات عمومية لكافة المواطنين، والتي نالت استحسان وتقدير جميع من حضر أشغال دورة المجلس وعلى رأسها السلطة الإقليمية والمنتخبين والمصالح الإدارية الخارجية وفعاليات المجتمع المدني والمنابر الإعلامية المحلية والوطنية التي كانت حاضرة.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن برنامج التأهيل الطرقي يعرف اهتماما بالغا ضمن أجندة المجلس الإقليمي لتازة، وهي الأجندة التي استطاع المجلس أن يحقق أغلب أهدافها المرجوة.

ابراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...