المجلس الإقليمي لشفشاون ينتقل إلى مرحلة أجرأة مشروع بنــــاء الكلية متعددة التخصصات

0 454

إصرار كبيـــــر وتأكيد من المجلس الإقليمي لشفشاون على الانتقال إلى مرحلة انطلاق إنجاز المشروع المنتظر من طرف كل ساكنة الإقليم، ويتعلق الأمر ببناء كلية متعددة التخصصات، حيث صادق المجلس خلال دورته العادية (شتنبر 2020)، المنعقدة برئاسة السيد عبد الرحيم بوعزة، على النقطة المتعلقة باقتناء بقعة أرضية تابعة للنظام الغابوي المعني بإحداث المشروع المذكور، بالموقع الكائن بغابة عين الرامي، منطقة أمكري، جماعة وقيادة ودائرة باب تازة إقليم شفشاون.

وتفعيلا لأوجه الشراكة الحقيقية مع المجتمع المدني بالإقليم، انكب المجلس على مناقشة عدد من الاتفاقيات بينه وبين بعض الجمعيات، ويتعلق الأمر باتفاقية شراكة مع المديرية الإقليمية للشباب والرياضة بشفشاون والجمعية الرياضية لنادي وفاق أمتار وتهم اقتناء حافلة للنقل الرياضي، وذلك في إطار مساهمة المجلس الإقليمي لشفشاون في دعم المجال الرياضي وتحفيز الطاقات الشبابية.

واهتماما بشؤون المــــرأة، بادر المجتمعون إلى المصادقة على اتفاقية شراكة بين المجلس والمديرية الإقليمية لمؤسسة التعاون الوطني بشفشاون وجمعية السيدة الحرة وتكافؤ الفرص-فرع شفشاون، وذلك من أجل دعم الأنشطة الاجتماعية والنهوض بأوضاع المرأة وخاصة النساء القرويات بإقليم شفشاون.

وفي الشأن الثقافي، تمت المصادقة على اتفاقية شراكة بين المجلس الإقليمي لشفشاون والمركز الثقافي بشفشاون والجمعية الراشدية لهواة جمع وتثمين الطوابع البريدية والتحف التراثية والمسكوكات بشفشاون، وهي اتفاقية الغاية منها إحداث فضاء للثقافة المتحفية سعيا من المجلس للحفاظ وصون الذاكرة المحلية والوطنية .

تجدر الإشارة إلى أن الدورة تميزت بتقديم بعرضين لهما أهميتهما، حيث هم الأول مناقشة وضعية قطاع الكهرباء على مستوى إقليم شفشاون وقدمه المدير الإقليمي للمكتب الوطني للماء والكهرباء، قطاع الكهرباء. في حين قدم المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بشفشاون، العرض الموالي الذي تم التطرق فيه إلى الإجراءات والتدابير المتخذة لضمان الدخول المدرسي 2020-2021، وذلك في ظل تفشي فيروس كورونا.

مـــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...