المجلس الإقليمي للدريوش يصادق بالإجماع على ميزانية 2022 ويقرر تحويل اعتمادات مالية

0 108

عقد المجلس الإقليمي للدريوش برئاسة مصطفى بن شعيب، دورة استثنائية بمقر العمالة، بحضور عامل الإقليم، و 14 عضوا من أصل 15.

وخصصت الدورة، التي حضرها رئيس جماعة امطالسة، وممثلا عن أملاك الدولة، وممثلا عن الوكالة الحضرية، لتدارس أربع نقاط، تتعلق بالدراسة والمصادقة على مشروع ميزانية السنة المالية 2022، والثانية تحويل اعتمادات مالية، والثالثة الموافقة على تخصيص بالمجان لقطعة أرضية تابعة لأملاك الدولة لغرض بناء مقر المجلس، والرابعة المصادقة على طلب اقتناء قطعة أرضية تابعة لأملاك الدولة تخصص لبناء مستودع السيارات والآليات التابعة للمجلس.

وبعد افتتاح أشغال الجلسة عرض رئيس المجلس على الأعضاء مطلب تأجيل النقطة الأولى لجلسة لاحقة، وذلك بسبب توصل المجلس بمراسلة من وزارة الداخلية، تتضمن قرار تخفيض ميزانية المجلس من مليار و700 مليون سنتيم، إلى حوالي 500 مليون سنتيم، وهو القرار الذي فاجأ جميع مكونات المجلس، خصوصا وأن نسبة التقليص من الميزانية الممنوحة لمجلس إقليم الدريوش كان كبيرا جدا وغير متوقع حسب تدخلات عدد من الأعضاء.

وبعد أن تقرر تأجيل النقطة لدراسة قرار وزارة الداخلية، وإعادة البث في مشروع ميزانية السنة المالية 2022، تداول المجلس في النقطة الثانية وتهم تحويل اعتمادات مالية على مستوى الجزء الثاني من الميزانية، وهي الاعتمادات التي كانت تشكل ما تبقى من ميزانيات رصدت لمشاريع تم إنجازها، حيث خصصت للفصل المتعلق باقتناء وعاء عقاري لبناء مقر المجلس ومستودع السيارات والآليات، وهي التحويلات التي بلغت ما يناهز 100 مليون سنتيم، حيث تم التصويت بالإجماع على القرار باستثناء رفض عضو واحد للمقرر.

وبخصوص النقطة الثالثة والرابعة، والمتعلقتان بالموافقة على تخصيص بالمجان لقطعة أرضية تابعة لأملاك الدولة لغرض بناء مقر المجلس، والمصادقة على طلب اقتناء قطعة أرضية تابعة لأملاك الدولة تخصص لبناء مستودع السيارات والآليات التابعة للمجلس، فقد تمت المصادقة عليهما أيضا بالإجماع باستثناء رفض عضو واحد التصويت على المقررين.

وعلى هامش أشغال الدورة، قام رئيس المجلس الإقليمي، بمعية أعضاء وعضوات المجلس، ورئيس مجلس جماعة امطالسة، ورئيس قسم التعمير بعمالة الدريوش، وممثل عن أملاك الدولة، وممثل عن الوكالة الحضرية، بزيارة مكان البقعتين الأرضيتين المخصصتين لبناء مقر مجلس الإقليم، ومستودع السيارات والآليات التابعة للمجلس.

وبخصوص الوعاء العقاري المخصص لبناء مقر المجلس ومستودع السيارات والآليات، والبالغ مساحته 5000 متر مربع، فيتواجد مباشرة أمام مقر عمالة الإقليم، على واجهة الطريق الرئيسية، حيث ستخصص مساحة 2500 متر مربع للمقر الإداري، و2500 متر مربع لمستودع السيارات والآليات.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...