المجلس الإقليمي لمولاي يعقوب يتطرق في دورته الاستثنائية للاستعدادات للموسم الفلاحي وكيفية مواجهة الفيضانات

0 438

ترأس السيد جواد الدواحي رئيس المجلس الإقليمي لمولاي يعقوب، يوم الثلاثاء 30 أكتوبر 2018، تتمة أشغال الدورة الاسثتنائية للمجلس الإقليمي لشهر أكتوبر، وذلك بحضور ممثلين عن السلطات المحلية والأعضاء المنتخبين بالإقليم، إضافة إلى حضور بعض مدراء المصالح الخارجية.

وتميزت أشغال استكمال دورة المجلس الإقليمي لمولاي يعقوب، بإلقاء المدير الإقليمي للفلاحة لعرض قيم يخص الاستعدادات المتعلقة بالموسم الفلاحي، وبعدها مباشرة تمت مناقشة جدول أعمال الدورة، الذي حضي بالمصادقة بإجماع كل الأعضاء.

ومن بين النقاط التي تمت الموافقة عليها، مشروع اتفاقية الشراكة من أجل تهيئة مقطع الطريق الوطنية رقم 4 المحاذي للضيعة الفلاحية الضويات، ومشروع اتفاقية شراكة بين المجلس الاقليمي مولاي يعقوب وجمعية الأعمال الإجتماعية لموظفي عمالة إقليم مولاي يعقوب.

كما تمت المصادقة على الثمن المحدد من طرف اللجنة الإدراية للتقييم الخاص باقتناء ستة محلات تجارية بمركز الضويات، والموافقة على تعديل الهيكل التنظيمي للإدارة الإقليمية، وكذا المصادقة على مشروع الميزانية الإقليمية برسم السنة المالية 2019، إضافة إلى إجماع أعضاء المجلس الإقليمي لمولاي يعقوب على تحويل إعتمادات بالجزء الثاني من الميزانية الاقليمية.

ومن جهته، أوضح جواد الدواحي أن المجلس حاول من خلال جدول أعمال الدورة العمل على التفاعل مع الخطاب الملكي الأخير، وتنزيل مقتضيات الاهتمام بالعالم القروي ودعم قطاع الفلاحة، خاصة الفلاحين الصغار.

إلى ذلك، كشف الدواحي عن تنسيق المجلس الإقليمي مع عمالة مولاي يعقوب لمواجهة موجة البرد القارس والتقلبات المناخية، والفيضانات والتساقطات المطرية الغزيرة التي يشهدها الإقليم، وذلك من خلال تخصيص فرق للإغاثة، والتدخل من خلال الآليات المتوفرة على صعيد الإقليم لفك العزلة عن مجموعة من الدواوير وتقديم المساعدة للمحاصرين بالوديان.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...