المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يدعو إلى اعتماد “شركات التنمية المحلية” لتأهيل الأسواق الأسبوعية وعصرنتها

0 210

أكــــد، المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، على الجماعات الترابية ضرورة التوجه نحو اعتماد “شركات التنمية المحلية” كآلية للتعاون الفعال بين الجماعات، بهدف الوصول إلى مستوى التدبير الأمثل والعقلاني للأسواق الأسبوعية، كما أن خلق هذه الشركات سيسهم في عصرنة وظائف الأسواق الأسبوعية وإخراجها من حالتها “البدائية”.

وأوضح المجلس أن عملية التدبير المباشر للأسواق الأسبوعية بالوسط القروي لم تحقق النتائج المتوخاة، بالإضافة إلى أن 52 في المائة من هذه الأسواق غير مرتبطة بشبكة الماء والتطهير، كما أن 48 في المائة منها لا تتوفر على الإنارة، وهذه عناصر أساسية لنجاح أي مرفق في أداء خدماته لفائدة المرتفقات والمرتفقين.

وعلاقة بنفس الموضوع دائما، رصد تقرير صادر عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي جملة من الاختلالات، من بينها عدم وجود أسقف بهاته الأسواق وعدم تبليط أرضياتها، كما سجل التقرير وجود استغلال غير المعقلن لفضاءات الأسواق، وضعف المداخيل المالية مقارنة بمؤهلاتها (الأسواق).

ودعا المجلس بهذا الصدد، إلى إعادة تأهيل الأسواق الأسبوعية بالمجال القروي، بعدما اتضح، من خلال تقرير أعدته اللجنة الدائمة المكلفة بالجهوية المتقدمة والتنمية القروية والترابية بالمجلس، أن هذه الأسواق غير مستغلة بالقدر الكافي.

مــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...