المحرشي: البام قادر على معالجة الأعطاب، وبإرادتنا الجماعية سنستعيد موقعنا.

0 367

تجاوب رئيس المؤسسة الوطنية لمنتخبات ومنتخبي حزب الأصالة والمعاصرة السيد العربي المحرشي، مع تساؤلات طرحها الحضور خلال اللقاء التواصلي الجهوي الداخلي الذي نظمته الأمانة الجهوية للبام بجهة طنجة تطوان الحسيمة والهيئة الجهوية للمنتخبين والأمانات الإقليمية، مساء اليوم الأحد 24 مارس الجاري، بطنجة، (تجاوب) بما مضمونه أن المناضلات والمناضلين يعيشون في بيت واحد يجمعهم ألا وهو “البام” ونحن جميعا نعرف داخله وحقيقته، يقول المحرشي.

وبخصوص حالة الجمود التي تشوب أداء البام خلال الفترة الأخيرة، قال المحرشي إنه وعلى الرغم من انتخاب أمانة وطنية جديدة وتشكيل المكتب السياسي وسير الحزب في طريق تنزيل العديد من المبادرات العملية، فإن وجود ما أسماها المحرشي ب “جيوب المقاومة” حالت دون المضي نحو الأمام لتنزيل مبادرات الحزب. ودعا المحرشي بالمقابل قواعد الحزب إلى تحمل مسؤولياتها وفقا للقانون المؤطر لعمل الحزب وكل خطواته حتى تعود الأمور إلى نصابها.

إلى ذلك، وفي سياق تفاعله مع تساؤل يخص التضامن الحزبي مع البرلماني عمر الزراد، قال المحرشي أن الزراد الذي ذهب ضحية مؤامرات حيكت ضد البام، “نتحمل جميعا مسؤولية الفشل في التضامن معه والقيام بالواجب تجاهه، ونحن لا نعني بذلك أننا نتدخل في شؤون القضاء”.

وقال المحرشي، أن حزب الأصالة والمعاصرة قادر على معالجة الأعطاب الموجودة بمناضلاته ومناضليه، لاستعادة موقع الحزب، في إطار من الإرادة الجماعية القادرة على مواصلة البناء من أجل المستقبل الحزبي، وعبر عن استعداده للمقاومة إلى آخر رمق لتصحيح المسار.

مراد بنعلي