المحرشي: تقرير منظمة العفو الدولية استهداف رخيص وتحامل بئيس على المكتسبات الحقوقية ببلادنا

0 324

شدد العربي المحرشي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، على أن الفريق يشجب الاستفزاز اللاحقوقي الذي تنهجه منظمة العفو الدولية، والذي تضمنه التقرير السيء الذكر الصادر مؤخرا والذي لم يقتصر فقط على إصدار اتهامات فاقدة للمصداقية بعدما عجزت هذه الأخيرة عن تقديم دلائل علمية وتقنية بما يثبت إدعاءاتها.

وقال المحرشي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الثلاثاء 7 يوليوز 2020،إن “فضيحة هذا التقرير نكشفها بوضوح من خلال العنوان الذي استعملته المنظمة المذكورة “الصحراء الغربية” في محاولة لاستفزاز الشعور الوطني، من خلال إقحام موضوع الصحراء المغربية، وهو ما يؤكد أننا لم نكن أمام تقرير حقوقي موضوعي بقدر ما هو استهداف رخيص وتحامل بئيس على متانة المكتسبات الحقوقية والتراكمات التي حققتها بلادنا، خاصة معادلة الأمن والحقوق التي حققتها الأجهزة الأمنية والتي من الطبيعي أن تكون مصدر إزعاج بعض الجهات التي اعتادت الإساءة للمغرب”.

وأضاف المستشار البرلماني “وعليه لا يسعنا في الفريق إلا أن نشجب وندين بشدة هذا الأسلوب المعتمد، فبلادنا بلاد مؤسسات ونرحب بأي تقييم محايد، لكن نرفض التحامل ونرفض التقارير غير المنصفة والمغرضة، وسنسعى كفريق برلماني معارض إلى تثمين وتقوية المكتسبات التي راكمتها بلادنا في مجال حقوق الإنسان كما هي متعارف عليها دوليا”، مضيفا “مع دعوتنا المستمرة للحكومة من أجل أخذ الحيطة والحذر والتعامل الجدي والمسؤول مع مختلف المنظمات الدولية، وإرساء المزيد من التواصل المؤسساتي القائم على الاحترام المتبادل والتقييم المحايد”.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...