المحرشي: تواصلنا المباشر مع مجلس جماعتي “ونانة” و”بني كلة” الهدف منه مواصلة العمل على التسريع من وتيرة المشاريع التنموية المبرمجة

0 233

نوه، رئيس المجلس الإقليمي لوزان السيد العربي المحرشي، خلال ترؤسه يوم الثلاثاء 23 يوليوز الجاري، لقاء تواصليا بالجماعة الترابية بني كلة، (نوه) بالعمل الذي يقوم به رئيس الجماعة وكل مكونات المجلس من أجل خدمة “بني كلة”، واعتبر أن اللقاء شكل مناسبة تم خلالها فتح النقاش حول الإشكاليات التي تعيشها ساكنة المنطقة سواء على مستوى البنية التحتية، الماء، الكهرباء، وكذا فيما يتعلق بتأهيل مركز بني كلة.

وأشار المحرشي أن اللقاء تمخضت عنه بلورة تصورات عملية مشتركة بين المجلس الإقليمي لوزان والمجلس الجماعي لبني كلة، من أجل تفعيل آلية التتبع وآلية الإنجاز وتسريع من وتيرة المشاريع بالمنطقة. وأوضح المحرشي في هذا السياق، أن المنطقة تشهد -على سبيل المثال- مع اقتراب فصل الشتاء المطير فيضانات تشكل خطورة على الساكنة، وهنا تمت برمجة العديد من القناطر للتخفيف من تبعات هذا الإشكال بتعاون مع الفريق التقني المكلف حتى يتم الإنجاز في أقرب وقت ممكن.

بالمقابل، قال المحرشي إن الجولة الميدانية التي قادته إلى الجماعة الترابية ونانة، مكنت من الإطلاع عن قرب على تجربة تعاونية نسائية رائدة تشتغل في مجال الخياطة، وتم بذات المناسبة تدارس مع أعضاء التعاونية إمكانية اشتغالهم على منتوجات أخرى غذائية وطبية. إضافة إلى تفعيل إنجاز مسالك طرقية تربط بين عدد من الدواوير من جهة وبين جماعة ونانة وجماعة زومي وجماعة تروال وهو مشروع سيتم الاشتغال عليه في القادم من الأيام باعتبار أهميته كمحرك عجلة التنمية بالجماعات المذكورة.

وأضاف المتحدث أن المجلس الإقليمي لوزان يسير في الطريق الصحيح في سبيل إنجاح وتنفيذ المشاريع التي تشكل طلبات ملحة للساكنة، وأكد على مواصلة المجلس نهج سياسة اللقاءات التواصلية المباشرة مع ساكنة كل جماعة ترابية للتعرف على حاجياتها وتدارس كل السبل للخروج ببرامج عمل في هذا الشأن.

مراد بنعلي