المحرشي: جهة درعة تافيلالت تحتاج إلى مشاريع مهيكلة وإلى بنيات تحتية للنهوض بوضعية المرأة

0 128

دعا، عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة والنائب البرلماني؛ العربي المحرشي، لاستثمار كافة المؤهلات بجهة درعة تافيلالت لتحقيق لإقلاع التنموي، ومواكبة التطور الذي يعرفه المغرب من أجل بلوغ أهداف النموذج التنموي الجديد لبلادنا. 

واعتبر المحرشي، في كلمة له خلال اللقاء التواصلي لنساء الأصالة والمعاصرة بجهة درعة تافيلالت، المنظم أمس السبت 18 يونيو 2022 بمدينة ورزازات، أن الفضاء الطبيعي والجغرافي لجهة درعة تافيلالت أرضية خصبة للاستثمار في السياحة، وخلق فرص شغل لشباب الجهة وتحريك النسيج الاقتصادي والاجتماعي للمنطقة.

وقال عضو المكتب السياسي، إن الجهة تعيش منذ مدة ظروفا مناخية صعبة تمثلت في شح الأمطار وارتفاع درجات الحرارة، وقد ارتفعت حدة هذه الظروف خلال السنة الجارية كما هو الحال بالنسبة لمجموع جهات المملكة المغربية، غير أن الوضع داخل جهة درعة تافيلالت أشد سوءا، حيث تواجه ساكنة الجنوب الشرقي نقص المياه وشبح العطش على المدى القريب، خاصة بعدما أكدت الجهات المختصة انخفاض مستويات المياه الباطنية.

وأضاف المحرشي أن جهة درعة تافيلالت تحتاج إلى مشاريع مهيكلة وإلى بنيات تحتية مهمة للنهوض بوضعية المرأة، مشددا على أن البام يضم نخبة من الطاقات والفعاليات ذات كفاءات ومهارات وخبرات، إضافة إلى نزاهتها وقوة إرادتها، قادرة على ابتكار وإبداع حلول ناجعة وعملية للاشكالات التنموية.

ورزازات: سارة الرمشي/المصطفى جوار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.