المحرشي يستعرض مشاكل الشباب المغربي ويطالب الأحزاب السياسية بعدم المزايدة عن هذه الفئة

0 277

عالج العربي المحرشي عضو المكتب السباسي ورئيس الهيئة الوطنية للمنتخبين، يوم السبت 11 ماي 2019، خلال مشاركته في الندوة الوطنية التي نظمتها الأمانة العامة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بسيدي البرنوصي سيدي مومن بالدار البيضاء، (عالج) موضوع “قراءة في التحولات المجتمعية في المغرب”، من خلال استحضار دراسة المندوبية السامية للتخطيط بخصوص الشباب، والتي تؤكد بالملموس عدم إعطاء الشباب الفرصة لتدبير وتسيير الشأن العام، معرجا على إعطاء أمثلة كثيرة في الهيئات المنتخبة كالجماعات الترابية.

وسرد المحرشي خلال الندوة التي احتضنها المركب الثقافي حسن الصقلي، مجموعة من المشاكل التي تواجه الشباب المغربي، من أبرزها الإرتفاع المخيف للبطالة، وهجرة الأدمغة المغربية إلى الخارج، مسجلا أن أزيد من 26 ألف شاب هاجر إلى الدول الأجنبية.

وفي الإطار ذاته، أضاف رئيس الهيئة الوطنية للمنتخبين أن نسبة الممارسة السياسية في صفوف الشباب ضئيلة، إذ لا تتجاوز النسبة %1، مطالبا كل المتداخلين بالجلوس إلى طاولة الحوار لمعالجة هذه المشكلة وعدم مزايدة الأحزاب السياسية على الشباب المغربي، إضافة إلى حثه على أهمية مناقشة الحكومة والأحزاب للوضع المخيف لهذه الفئة ورفع الحيف عنهم ومنحهم فرصة لإثبات الذات.

إبراهيم الصبار