المحكمة تنتصر لـدولة الحق والقانون وتقضي ببطلان انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية “المزعومة”

0 530

قضت المحكمة الابتدائية بالرباط، صباح اليوم الأربعاء 8 أكتوبر 2019، ببطلان انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية “المزعومة” للمؤتمر الوطني الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة، وببطلان كل القرارات والأعمال الصادرة عن اللجنة وما ترتب عن ذلك من آثار قانونية مع تحميل المدعى عليه الصائر.

وتعليقا على منطوق الحكم، أكد المحامي محمد الهيني، عضو هيأة الدفاع، أن الحكم ليس انتصارا للحزب أو لشخص السيد الأمين العام السيد حكيم بن شماش، بل هو انتصار لسيادة القانون ورد الاعتبار للعمل السياسي والديمقراطية الحزبية، معتبرا أن الحكم يعد تاريخيا لأنه سابقة في تاريخ المغرب أن يتم الطعن في عمليات انتخاب رئيس لجنة تحضيرية.

واعتبر الهيني أن الحكم يأتي في ظرفية تاريخية بامتياز وهي استقلالية السلطة القضائية وهو تعبير عن استقلال القضاء، مشددا على أن هيأة دفاع السيد الأمين العام للحزب كانت مؤمنة بعدالة القضية لأن عملية انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية “المزعومة” شابتها خروقات وتجاوزات خطيرة، مبرزا أن الحكم ببطلان اللجنة التحضيرية أعطى مصداقية للعمل السياسي والحزبي.

وكانت النيابة العامة قد أعطت استنتاجها، بحر الأسبوع الماضي، في الدعوى القضائية التي رفعها حكيم بن شماس، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، من أجل بطلان انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية “المزعومة”، وذلك بعدما تمت إحالة ملف القضية عليها لتقديم مستنتجاتها.

وخلصت مستنتجات النيابة العامة في هذه القضية إلى أن عملية انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية يكتنفها الغموض، إذ لا يوجد بين دفتي الملف محضر يوثق بجلاء لهذه العملية، حيث دعا وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرباط المحكمة الموقرة إلى تطبيق القانون في هذه القضية.

وذكرت النيابة العامة في مستنتجاتها أنه تبين من خلال الإطلاع على وثائق الملف وأوجه دفاع طرفي القضية، أن المدعي باعتباره أمينا عاما لحزب الأصالة والمعاصرة لم يحضر مسطرة انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع ولم يفوض لأحد مهمة الحضور عنه لهذا الغرض، كما تنص على ذلك المادة 39 من النظام الأساسي للحزب.

سارة الرمشي