المشفوع تضع ترشيحها لانتخاب أعضاء مجلس جهة مراكش كوكيلة لائحة الجزء الثاني

0 200

وضعت حياة المشفوع ترشيحها لانتخاب أعضاء مجلس جهة مراكش آسفي، كوكيلة لائحة الجزء الثاني، إلى جانب أحمد اخشيشن وكيل لائحة الجزء الأول عن عمالة مراكش.

المشفوع، المحامية بهيئة مراكش، حاصلة على الباكالوريا بميزة جيد، وعلى الإجازة في القانون الخاص من جامعة القاضي عياض في مراكش، واجتازت بامتياز امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة سنة 2002.

وتعد حياة المشفوع أول برلمانية في “العهد الجديد” من الأشخاص في وضعية إعاقة، ممثلة لحزب الأصالة والمعاصرة، إذ لم تنل الإعاقة الجسدية من عزيمتها وقوة شخصيتها لبلوغ أهدافها وطموحاتها، فهي في نظر الكثيرين مثال للمرأة القدوة المكافحة التي استطاعت أن تتجاوز المحن وتحول أحلامها إلى حقيقة.

دخول المشفوع، التي شغلت منصب نائب رئيس مجلس النواب، إلى المجال السياسي انطلق مع تأسيس حزب الأصالة والمعاصرة، إذ انتخبت رئيسة لجنة دائمة بالمجلس الجماعي لمراكش للفترة من 2009 إلى غاية 2013، ونائب مدة مراكش لفترة من 2012 إلى غاية 2015، لتصبح مستشارة جماعية عن حزب “الجرار” بالمجلس البلدي بمراكش.

وتعتبر حياة المشفوع أن قضيتها الأولى في هذه الحياة هي الإعاقة، قائلة “أريد أن تحس هذه الفئة أنها مثلها مثل باقي الأشخاص العاديين تأخذ حقوقها كاملة وبدون إحسان”، مضيفة “الإعاقة هي كلفة مالية، والمعاق ينحت في الصخر لكي يصل، أنا وكنية وأحب وطني وانخرطت في العمل السياسي خدمة لبلدي وأنا مساعدة لخدمة بلدي من أي موقع كان”.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...