المغرب يستضيف بمراكش النسخة الثالثة من القمة العالمية للهيدروجين الأخضر وتطبيقاته

0 235

يحتضـن المغـرب، فـي الفتـرة مـا بيـن 19 إلـى 20 شـتنبر 2023 فـي مراكـش، أشـغال النسـخة الثالثـة للقمـة العالميـة للهيدروجيـن الأخضـر وتطبيقاتـه “World Power-to-X Summit”، بمشـاركة ثلـة مـن الفاعليـن فـي المجـال الطاقـي، وعـدد مـن الصناعييـن والخبـراء الدولييـن.

وتنظــم النســخة الثالثــة للقمــة العالميــة للهيدروجيــن الأخضــر وتطبيقاتــه تحــت الرعايــة الســامية لصاحــب الجلالــة الملــك محمــد الســادس نصــره الله، وبإشــراف مــن وزارة الانتقــال الطاقــي والتنميــة المســتدامة بالمملكــة المغربيــة.

وتعقــد القمــة بتنظيــم مشــترك بيــن معهــد البحــث فــي الطاقــة الشمسـية والطاقـات الجديـدة (IRESEN)، وتكتـل الهيدروجيـن الأخضـر بالمغـرب (Cluster Green H2)، وجامعـة محمـد السـادس متعـددة التخصصات التقنيـة (UM6P)، وبشـراكة مـع مجلـس جهـة كلميـم واد نـون، ومجلـة صناعـة المغـرب (Industrie du Maroc).

وتعــد قمــة  “World Power-to-X Summit” منصــة رائــدة تهــدف إلــى تعزيــز حــوار إقليمــي ودولــي حــول فــرص وتحديــات سلســلة القيمــة الصناعيـة واللوجسـتية والتكنولوجيـة للهيدروجيـن الأخضـر وتطبيقاتـه.

مـن هـذا المنطلـق، تكتسـي هـذه النسـخة الثالثـة أهميـة خاصـة، فـي سـياق أزمـة طاقيـة عالميـة تفاقمـت بفعل التوتـرات الدولية والتحـولات السياسـية المتسـارعة. أما علـى المسـتوى الوطنـي، فيأخذ هذا الحدث بعدا  كبيـرا بفضـل التحفيـز التـي قـام بـه صاحـب الجلالـة الملـك محمـد السـادس، نصـره الله، والـذي أصـدر تعليمـات عاليـة لنشـر ”عـرض المغـرب“ التشـغيلية والحافـز.

تهـدف هـذه المبـادرة الطموحـة إلـى تثبيـت المغـرب كزعيـم إقليمـي ومحـور أفريقـي فـي مجـال الهيدروجيـن، بالاسـتناد إلـى مزايـاه الطبيعيـة وإسـتراتيجيته الوطنيـة وشـراكاته الدوليـة القويـة.

وتنطلــق هــذه النســخة، فــي ظــل الســياق العــام الــذي يتميــز بأزمــة الطاقــة العالميــة التــي تفاقمــت بســبب التوتــرات والتحــولات الجيوسياســية المتسـارعة، كمـا يتخـذ هذا الحدث علـى المسـتوى الوطنـي بعـدا جوهريـا بفضـل الديناميـة التـي أطلقهـا صاحـب الجلالـة الملـك محمـد السـادس، نصره الله، بإعطـاء تعليماتـه السـامية مـن أجـل تفعيـل “عـرض المغـرب” للهيدروجيـن الأخضـر ذي طابـع عملـي وتحفيـزي.

وتسـعى هـذه المبـادرة الطموحـة، إلـى تعزيـز تموقـع المغـرب رائـدا إقليميـا ومركـزا أفريقيـا فـي مجـال الهيدروجيـن، بنـاء علـى مقوماتـه وخصوصياتـه الطبيعيـة واسـتراتيجيته الوطنيـة وشــراكاته الدوليــة القويــة.

وبنـاء علـى النجـاح الكبيـر الـذي حققتـه النسـخة السـابقة، والتـي عرفـت حضـور أزيـد مـن 500 مشـاركا، و90 متدخـلا يمثلـون 31 بلـدا ضمـن 9 جلسـات علميـة و3 اجتماعـات ثنائيـة، تعتبـر النسـخة الحاليـة أكثـر طموحـا، إذ مـن المرتقـب حضـور مـا يقـارب 1000 مشـارك ومشـاركة، و170 مـن المتدخليـن والخبـراء الدولييـن، يشـاركون خبراتهـم وتجاربهـم خـلال 35 جلسـة علميـة و5 حدثـا موازيـا.

ومـن جهـة أخـرى، فـإن النسـخة الثالثـة للقمـة العالميـة للهيدروجيـن الأخضـر وتطبيقاتـه “World Power-to-X Summit” تتضمـن برنامجـا علميـا متكامــلا، بــدءا بالجلســات العامــة والنــدوات المتخصصــة المتوازيــة، إضافــة إلــى دورات تدريبيــة، حيــث ســيعمل هــذا البرنامــج علــى تعميــق فهــم مختلـف الجوانـب المتعلقـة بالهيدروجيـن الأخضـر وتطبيقاتـه واسـتعمالاته، مثـل الإنتـاج والتحويـل والتخزيـن والتوزيـع والاسـتخدام، دون إغفـال جوانـب التمويـل والاسـتثمار والبنـى التحتيـة والتقنيـن والحكامـة.

وســيفتح المجــال فــي هــذه النســخة الثالثــة مــن قمــة “World Power-to-X Summit” فتــح المجــال أمــام العارضيــن بأروقــة المعــرض قصــد اسـتعراض أحـدث الابتـكارات والمشـاريع الناجحـة التـي تعتمـد علـى الطاقـة الخضـراء والتكنولوجيـا النظيفـة، حيـث سـتوفر منصـة مثاليـة للمشـاركين لتبـادل المعرفـة والخبـرات والاسـتفادة مـن الأفـكار الابتكاريـة، إضافـة إلـى الحديـث عـن أبـرز الفـرص والتحديـات.

وفـي ظـل المأسـاة المؤلمـة للزلزال المأساوي الذي هز المغرب يوم الجمعة 8 سبتمبر المنصرم، يسـعى منظمـو القمـة العالميـة للهيدروجيـن الأخضـر وتطبيقاتـه، خـلال هـذا الحـدث الهـام، لتقديـم تعازيهـم العميقـة لأسـر الضحايا المتوفين ومتمنيات الشفاء العاجل للمصابين والتعبير عن التضامن الصادق مع كل المتضررين من هذه الفاجعة.

ورغـم حجـم الألـم الـذي أصـاب القلـوب، فـإن منظمـي النسـخة الثالثـة قـرروا الإبقـاء علـى الحـدث ليشـكل فرصـة مباشـرة مـن أجـل تقديـم الدعـم، والمسـاهمة فـي الإنعـاش الاقتصـادي وتعميـر المنطقـة، حيـث إن القمـة لـن تقتصـر علـى تسـليط الضـوء علـى تكنولوجيـا الهيدروجيـن الأخضـر مـن أجـل مسـتقبل مسـتدام، ولكنهـا ستكون كذلك منصة للتعبيـر عـن التضامـن والكـرم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.