المكتب السياسي يعبر عن اعتزازه باهتمام جلالة الملك بقضيتي الماء والفلاح ويدعو الحكومة لتوفير الشروط لتمر شعيرة عيد الأضحى المبارك بظروف جد مواتية

0 880

استحضر المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة؛ باعتزاز كبير اهتمام صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ونصره بقضيتين ذات طابع استراتيجي، وهما: الماء والوضعية الصعبة التي يعيشها الفلاحون، وحرصه الشديد حفظه الله على ضرورة اتخاد التدابير الكفيلة لتجاوز إشكالية الخصاص في الماء، ودعم الفلاحين والإعداد الجيد للموسم الفلاحي المقبل.

وحيي المكتب السياسي في بلاغ صادر عقب اجتماعه العادي، المنعقد برئاسة الأمين العام السيد عبد اللطيف وهبي، وذلك يومه الأربعاء 24 ماي 2023، وخصص للتداول في مستجدات الساحة السياسية الوطنية، ودراسة بعض القضايا التنظيمية الداخلية للحزب؛ (حيي) الحكومة على مضاعفتها الجهود لتجاوز الإشكالات الصعبة في مجال الماء، ودعاها إلى إعمال نفس الجهود والعزيمة في تنزيل التوجيهات الملكية في المجال الفلاحي، لاسيما توسيع قاعدة الفلاحين المستفيدين من الأعلاف المستوردة وخاصة الفلاحين الصغار، والإسهام بنجاعة في تخفيض كلفة مواد الإنتاج والبذور والأدوية، وذلك للتخفيف من حدة الدخول الفلاحي المقبل، الذي يطرح الكثير من الصعوبات جراء توالي سنوات الجفاف وتراكم ديون الفلاحين وضعف القدرة على مواصلة الزراعة والانتاج وسط الكثير من الفلاحين لاسيما المتوسطين والصغار.

وفي نفس السياق، عبر المكتب السياسي في بلاغه عن تقديره العالي للإستراتيجية التي شرعت الحكومة في تنفيذها على مستوى حماية قطيع المواشي، بما فيها اتفاقيات الشراكة المتعددة الموقعة بالمعرض الدولي للفلاحة؛ وفي انتظار النتائج بعيدة المدى التي ستظهر ابتداء من الموسم المقبل، يدعو المكتب السياسي الحكومة إلى مضاعفة جهودها في توفير الشروط المواتية لتمر شعيرة عيد الأضحى المبارك لهذه السنة في ظروف جد مواتية، واتخاد التدابير الكفيلة للتخفيف من إرهاصات ارتفاع الأثمنة، والعمل على تخفيض الأسعار لتبقى في متناول جميع فئات المجتمع دون الإضرار بالفلاحين، مع ضرورة اتخاذ الضمانات الكافية لتأمين الأسواق وحمايتها من الفوضى ومن جشع الوسطاء.

فيما يلي نص البلاغ ( للتحميل)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.