المندوبية السامية للتخطيط تحسن ترتيب المغرب عالمياً في مجال البيانات المفتوحة

0 160

احتل المغرب، ممثلاً بالمندوبية السامية للتخطيط، المرتبة 40 خلال الفترة 2020/2021، من بين 178 دولة تم تقييمها وفقًا لمؤشر البيانات المفتوحة (Open Data Inventory, ODIN) المنجز من طرف مرصد البيانات المفتوحة (Open Data Watch, ODW).

وحسب بلاغ نشرته المندوبية السامية للتخطيط، فقد تم تصنيف المغرب اعتماداً على مستوى جودة وتفصيل البيانات المنشورة في منصته المركزية لنشر البيانات (قاعدة المعطيات الإحصائية)، بمجموع 65 نقطة، بحيث نجح المغرب في تحسين ترتيبه العالمي بنقطتين بالنسبة للتقييم السابق، وأخذ زمام الريادة على مستوى القارة الإفريقية بتصدره للمركز الأول سنة 2020/2021 بينما كان ثالثًا في الدورة السابقة 2018/2019.

وذكرت المندوبية في بلاغها، ” أن هذا الأداء لبلدنا على الصعيد العالمي والقاري يعكس المجهودات المبذولة من طرف المندوبية السامية للتخطيط في مجال تجميع و نشر البيانات التي تنتجها”.

وفي نفس سياق اهتمامها بانفتاح البيانات، قامت المندوبية السامية للتخطيط، من جهة، بإتاحة قواعد معطيات البيانات الفردية لبعض بحوثها وعملياتها الإحصائية بعد إخفاء هوية الأفراد المبحوثين، على موقعها الإليكتروني مرفقة ببياناتها الوصفية للاستخدام الخاص حسب حاجات مختلف المستعملين، كما تسعى بشكل ملح لوضع البيانات الجزئية للعمليات الإحصائية الأخرى على الإنترنت بشكل تدريجي وبمجرد اكتمال عملية إخفاء هوية الأفراد المبحوثين.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...