المنظمة الدولية للهجرة تدعو دول الإتحاد الأوروبي إلى وقف التعامل بوحشية مع المهاجرين

0 150

دعت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة دول الاتحاد الأوروبي إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لإنهاء عمليات الصد والطرد الجماعي، واستخدام العنف ضد المهاجرين واللاجئين، بمن فيهم الأطفال، على حدود الاتحاد الأوروبي البرية والبحرية.

وأوضحت المنظمة في بيان صحفي لها، أن انخراط موظفيها المباشر مع المهاجرين، بما في ذلك أثناء تقديم المساعدة، وبالنظر إلى الشهادات والصور المختلفة التي نشرتها المنظمات غير الحكومية ووسائل الإعلام، يؤكد مستوى الوحشية التي تعرضوا لها قبل إعادتهم عبر الحدود البحرية والبرية.

كما رحبت المنظمة بالتحقيقات الأخيرة التي بدأتها العديد من الدول وهيئات الاتحاد الأوروبي في مزاعم الإعادة القسرية والعنف على الحدود، مؤكدة على ضرورة اتخاذ الدول إجراءات لوضع حد لهذه الانتهاكات.

وحسب بيان المنظمة الأممية المعنية بالهجرة، يسلط الوضع المقلق على بعض الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي الضوء على الحاجة إلى تحسين سياسة الهجرة واللجوء، وتنفيذ الممارسات الإنسانية والمتكاملة القائمة على الحقوق، مشيدا (البيان) بالاقتراح المقدم من المفوضية الأوروبية والقاضي بأن تنشئ الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي آلية مستقلة لمراقبة الحدود، تعمل بشكل وثيق مع وكالة الحقوق الأساسية، كطريقة فعالة لضمان المساءلة والامتثال للقوانين الدولية وقوانين الاتحاد الأوروبي.

ويشار إلى أن أوروبا استقبلت عام 2015 أكثر من مليون مهاجر، إلا أن العدد انخفض في عام 2019 ليصل إلى نحو 140 ألفا فقط.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...