المنظمة الديمقراطية للشغل تجدد دعمها للأطر المعطلة من أجل تحقيق مطالبها العادلة

0 378

عقد علي لطفي، الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للشغل، لقاء مع ممثلي التنسيقية الوطنية للأطر المعطلة بالمغرب حاملي الماستر والدكتوراه.

وشكل اللقاء مناسبة لتجديد دعم المنظمة الكامل للأطر المعطلة من أجل تحقيق مطالبهم العادلة في الشغل والكرامة، عبر إدماجهم في سلك الوظيفة العمومية والمؤسسات العمومية والجماعات الترابية والجهات التي تفتقر إلى الأطر والكفاءات.

وعبر الكاتب العام لـ “الأوديتي” عن استغرابه للموقف الحكومي الرافض لعملية التوظيف المباشر والإدماج لهذه الفئة من الشباب المغربي الحامل لأعلى الشهادات الجامعية، قائلا في هذا الصدد “كان من الممكن تخصيص 30 في المائة من المناصب المالية المحدثة كل سنة لحاملي الشهادات العليا كما يفعل إخواننا في تونس”.

وطالب علي لطفي من وزير التربية الوطنية إلغاء مرحلة الاختيار وفق المعدلات، قائلا “هذا الاختيار غير موضوعي وغير منصف باعتبار أن النقط قبل العشر سنوات الأخيرة في الماستر والدكتوراه لا تتجاوز 12 أو14 كأعلى معدل وهي نقطة مشرفة جدا، أما اليوم فقد فأصبحت المعدلات تصل إلى 18، لذلك يقتضي الإنصاف عدم الاعتداد بالمعدلات والنقط لكونها غير منصفة ولا موضوعية”.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...