المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان والتنمية البشرية ترفض اتهام المغرب بالتجسس

0 106

كشفت المنظمة الوطنية لحقوق الانسان والتنمية البشرية عن استغرابها الشديد لنشر صحف أجنبية منضوية تحت لواء منظمة “Forbidden Stories”، تقارير تتهم المغرب باختراق أجهزة هواتف عدد من الشخصيات الوطنية والأجنبية.

وعبرت المنظمة عن رفضها لهذه الإدعاءات الزائفة، ونددت بها جملة وتفصيلا، مؤكدة عدم ارتكازها على أساس من الواقع، على غرار ما سبقها من ادعاءات مشابهة لمنظمة العفو الدولية بهذا الخصوص”.

وسجلت المنظمة في بلاغ لها، أن “المملكة المغربية دولة حق وقانون، تضمن فيها سرية الاتصالات الشخصية بقوة الدستور، وبمقتضى الالتزامات الاتفاقية للمملكة، وبموجب قوانين وآليات قضائية وغير قضائية تضمن حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي والأمن السيبراني لكافة المواطنين والأجانب المقيمين بالمغرب”.

وأضافت المنظمة أنه لم يسبق للحكومة المغربية أن اقتنت برمجيات معلوماتية لاختراق أجهزة الاتصال، ولا للسلطات العمومية أن قامت بأعمال من هذا القبيل.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...