المهاجري: قطاع الصناع التقليدية تصرف فيه ملايين الدراهم على مشاريع لا تنفع الصانع التقليدي

0 211

بسط المستشار البرلماني عبد الإله المهاجري، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، كل المعيقات والإكرهات التي تحول دون تحقيق قطاع الصناعة التقليدية لأهدافه المنتظرة، باعتباره قطاعاً مهما تراهن عليه بلادنا للنهوض بالاقتصاد الوطني، ولأنه يجسد أصالة وإبداع الصانع التقليدي المغربي.

وأكد المستشار البرلماني في مداخلة ألقاها خلال جلسة الأسئلة الشفوية، التي عقدت بعد زوال اليوم الثلاثاء 29 أكتوبر 2019، بمجلس المستشارين، وجهها لوزيره السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، “أن قطاع الصناعة لتقليدية بات يعيش حالة من الموت، لأن الاستراتيجية التي وضعتها الوزارة لا تتماشى مع متطلبات الصانع التقليدي، مقدما كمثال على ذلك، إقدام الوزارة على صرف ملايين الدراهم على مشاريع لا نفع منها على الصانع التقليدي، كبناء مجمعات للصناعة التقليدية تبقى شبه فارغة أو فارغة في بعض الأحيان، وبناء دور للصانع تعطى مهمة تسييرها لجمعيات تمارس السياسة ما ينجم عنه عدد من المشاكل التي تؤدي إلى إغلاقها” يقول المستشار البرلماني.

كما انتقد عبد الإله المهاجري، قرار الوزارة بتسليم دراسة للوزارة لأحد مكاتب الدراسات كلفتها ملايين الدراهم، بالرغم من أن الوزارة تتوفر على غرف فيها أعضاء يتملكون ويفهمون القطاع أكثر من مكاتب الدراسات .

خديجة الرحالي