المهاجري: كورونا عمقت من معاناة الصناع التقليديين والحكومة عاجزة عن إيجاد حلول

0 354

أكد المستشار البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة عبد الإله المهاجري، أن جائحة كورونا عمقت من معاناة الصناع التقليديين والمقاولات الحرفية خصوصا بعد إغلاق الصناع التقليديين ورشاتها امتثالا لأوامر السلطات المحلية، موضحا أن هذا الإغلاق تسبب في تراكم ديون وواجبات كراء وفواتير الكهرباء والماء.

وأوضح المهاجري، في سؤال شفوي موجه إلى وزير السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الثلاثاء 20 أبريل بمجلس المستشارين، (أوضح) أن الصناع التقليديين أصبحوا على حافة الإفلاس مع الأزمة التي يشهدها الطلب على منتجاتهم، وهو ما ينضاف إلى الوضع المالي والتنظيمي الصعب، مطالبا الوزارة الوصية بالتدخل العاجل من أجل إعادة النظر في تنظيم القطاع والبحث عن حلول عملية وتنزيلها قصد تطوير الصناعة.

وتساءل المستشار البرلماني حول بيع وزارة السياحة أفرنة ب 50 مليون للفرن الواحد للصناع التقليديين لتطوير مهنة الفخار، موجها انتقادات لاذعة للوزارة بسبب دخول الأبناك على الخط لحجز تلك الأفرنة التي لم يستعملها هؤلاء الصناع وحجز ممتلكاتهم وتشريد أسرهم، مؤكدا أن الوزارة لم تتدخل وهو ما ساهم في تأزيم وضعية الصناع التقليديين.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...