المهاجري والحموتي ينتقدان طريقة تعامل مجلس النواب مع الأكاذيب والأباطيل التي تروج عن البرلمانين

0 491

وجه أعضاء الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة بلجنة المالية والتنمية الاقتصادية، انتقادات لاذعة لمجلس النواب، وطريقة تعامله مع الإشاعات والأباطيل التي تروج عن نواب الأمة، والتي وضعت صورة البرلماني في الحضيض.

وقدم نواب الأصالة والمعاصرة، مجموعة من المؤاخدات، بمناسبة تقديم مشروع ميزانية مجلس النواب برسم سنة 2019، من قبل الخليفة الأول لرئيس مجلس النواب، عبد العزيز العماري، منها غياب الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، عند تقديم ميزانية المجلس، ما اعتبروه تنقيصا من العمل الذي يقوم به النواب أعضاء اللجنة.

وبخصوص الأكاذيب التي تروج عن البرلمانيين، طالب النائب مولاي هشام المهاجري، عضو لجنة المالية والتنمية الاقتصادية، من مجلس النواب إنجاز تقارير لدحض الافتراءات التي تروج عن البرلمانيين واستفادتهم من مبالغ طائلة عن تنقلاتهم وسفرياتهم.

كما انتقد المهاجري علاقة الحكومة مع البرلمان، عدم استجابة الوزراء لعدد من مواعيد نواب الأمة والتي قد تصل إلى 6 أشهر، رغم أنها تهم قضايا آنية ومهمة تستدعي التجاوب العاجل من قبل الحكومة، معتبرا هذا مساهمة من قبل الحكومة في تبخيس عمل المؤسسة التشريعية.

وركز المهاجري على ضرورة تقديم البرلمانيين لتقارير عن تنقلاتهم في إطار الدبلوماسية البرلمانية من أجل تقييم عملهم في إطار المهمة الموكلة لهم.

ومن جانبه، انتقد النائب محمد الحموتي، عضو لجنة المالية والتنمية الاقتصادية، كيفية تقسيم المكاتب بمقر مجلس النواب، وكيفية توزيعها والتي لا تليق بفريق الأصالة والمعاصرة أكبر فريق للمعارضة، بالإضافة إلى غياب مكاتب يشتغل بها النواب البرلمانيون، مثيرا بالإضافة إلى ذلك مشكلة غياب مرآب للسيارات الخاصة بأعضاء البرلمان وموظفيه.

وعن الغياب المتكرر للوزراء عن الجلسات، دعا الحموتي رئاسة مجلس النواب إلى إعلان غياب الوزراء خلال الجلسات، بالإضافة إلى ذلك تطرق النائب محمد الحموتي لملف الملحقين من الإدارات العمومية ، داعيا إلى الحسم في هذا الموضوع والاحتفاظ فقط بالملحقين الذين أبانوا عن كفاءتهم التي يحتاجها المجلس.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...