المهاجري يواصل تفقد أوراش تنموية ويعاين أوضاع ساكنة جماعة الزاوية النحلية بشيشاوة

0 285

يواصل السعيد المهاجري رئيس المجلس الإقليمي لشيشاوة، زياراته التفقدية لعدد من الدواوير وجبال الإقليم، من أجل الوقوف على أشغال مجموعة من الأوراش التنموية المفتوحة، حيث قام يوم السبت 07 مارس 2020، إلى جانب عامل الإقليم بزيارة إلى جماعة الزاوية النحلية للوقوف على عملية فتح مسالك طرقية جديدة، وذلك في إطار عملية فك العزلة بواسطة آليات تابعة للجماعة والمجلس الإقليمي، خاصة تلك الرابطة بين دواري البرج وانزدي، ثم من دوار انزدي إلى دوار وجدان.

وشهدت هذه الزيارة التفقدية الوقوف على مشاكل الساكنة والمنتخبين وممثلين عن جمعيات المجتمع المدني، حيث بسطوا مختلف جوانب الحياة بالمنطقة وصعوباتها، خاصة ما يخص البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية في قطاعات الطرق والماء والكهرباء والمؤسسات الصحية والتعليمية.

وفي ذات السياق، أكد المهاجري أنه تجسيدا للتعليمات الملكية السامية الرامية إلى النهوض بقطاع التربية والتعليم، باعتباره قاطرة المجتمعات نحو التنمية، حل إلى جانب عامل الإقليم والوفد المرافق بمؤسسات تعليمية بجماعة الزاوية النحلية، حيث وقف خلالها على السير العادي للدراسة واطلع على أحوال المعلمين والمتعلمين، حيث سبق وأن تم إعطاء تعليمات للاهتمام بالبنيات المادية للمؤسسات وجعلها فضاءات مناسبة ومشجعة على التحصيل والتعلم، والحد من ظاهرة الهدر المدرسي، بربط المؤسسات بشبكات الماء والكهرباء وترميمها وإصلاحها.

ويذكر أن مشاريع تنموية مهمة أشرف عليها كل من السعيد المهاجرب وعامل إقليم شيشاوة بشكل مباشر من أجل إخراجها إلى حيز الوجود والتي كانت أشغالها متوقفة لأسباب مختلفة، كما ساهما في تنمية الإقليم على جميع المستويات، بإنجاز مشاريع كبرى تهم قطاعات التعليم والصحة والطرق والتزود بالماء الصالح للشرب والشبكة الكهربائية.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...